أوروبا تُطبق قواعد جديدة للضرائب

الاتحاد الأوروبي
الاتحاد الأوروبي \ أرشيفية

دخلت، اليوم الخميس، القواعد الجديدة لضريبة القيمة المضافة حيز التطبيق في الاتحاد الأوروبي، لتصبح منتجات الصين وأمريكا وبريطانيا أكثر تكلفة. أوروبا 

 ووفق القواعد الجديدة، لن تُعفى السلع المستوردة من خارج الاتحاد الأوروبي، وتباع من خلال الإنترنت بأقل من 22 يورو (26 دولاراً) من ضريبة القيمة المضافة.

اقرأ أيضاً: أوروبا: التصرفات الصينية تمس بالاستقرار وسنحمي أنفسنا

وتشير المفوضية الأوروبية إلى أن مجموعة التغييرات ستخفض الروتين للبائعين وتساهم في التصدي للاحتيال في ضريبة القيمة المضافة، التي تقدر تكلفتها بـ7 مليارات يورو سنوياً.

وتبقى أجواء الحرب التجارية تهيمن على العلاقات بين أمريكا والصين من جهة، وأوروبا من جهة أخرى، وجاء ذلك في ظل تمديدات صينية متتالية لإعفاء بعض الواردات الأمريكية من الرسوم الجمركية، بينما أيّد الاتحاد الأوروبي هدنة جزئية مع الولايات المتحدة في النزاع الخاص بالرسوم الجمركية على المعادن. أوروبا 

أمريكا وأوروبا

وتنوي الصين تمديد الإعفاءات من الرسوم الجمركية على 79 منتجاً أمريكياً، كان من المزمع حلول آجلها في 18 مايو/ أيار الماضي، حتى 25 ديسمبر/ كانون الأول، فيما أطالت بكين من قبل إعفاءات تمت خلال جولات سابقة، من فرض الرسوم الجمركية بين أكبر اقتصادين في العالم.

وجاء ذلك على الرغم من اتهامات الولايات المتحدة، لبكين، بنقض اتفاق تجاري بينهما، حيث ذكر مكتب التجارة التابع لإدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، في تقرير جديد، إن الصين لم تف بالتزاماتها لحماية الملكية الفكرية الأمريكية بموجب (المرحلة 1) من اتفاق التجارة الأمريكي الصيني المبرم العام الماضي. أوروبا 

ليفانت-وكالات

دخلت، اليوم الخميس، القواعد الجديدة لضريبة القيمة المضافة حيز التطبيق في الاتحاد الأوروبي، لتصبح منتجات الصين وأمريكا وبريطانيا أكثر تكلفة. أوروبا 

 ووفق القواعد الجديدة، لن تُعفى السلع المستوردة من خارج الاتحاد الأوروبي، وتباع من خلال الإنترنت بأقل من 22 يورو (26 دولاراً) من ضريبة القيمة المضافة.

اقرأ أيضاً: أوروبا: التصرفات الصينية تمس بالاستقرار وسنحمي أنفسنا

وتشير المفوضية الأوروبية إلى أن مجموعة التغييرات ستخفض الروتين للبائعين وتساهم في التصدي للاحتيال في ضريبة القيمة المضافة، التي تقدر تكلفتها بـ7 مليارات يورو سنوياً.

وتبقى أجواء الحرب التجارية تهيمن على العلاقات بين أمريكا والصين من جهة، وأوروبا من جهة أخرى، وجاء ذلك في ظل تمديدات صينية متتالية لإعفاء بعض الواردات الأمريكية من الرسوم الجمركية، بينما أيّد الاتحاد الأوروبي هدنة جزئية مع الولايات المتحدة في النزاع الخاص بالرسوم الجمركية على المعادن. أوروبا 

أمريكا وأوروبا

وتنوي الصين تمديد الإعفاءات من الرسوم الجمركية على 79 منتجاً أمريكياً، كان من المزمع حلول آجلها في 18 مايو/ أيار الماضي، حتى 25 ديسمبر/ كانون الأول، فيما أطالت بكين من قبل إعفاءات تمت خلال جولات سابقة، من فرض الرسوم الجمركية بين أكبر اقتصادين في العالم.

وجاء ذلك على الرغم من اتهامات الولايات المتحدة، لبكين، بنقض اتفاق تجاري بينهما، حيث ذكر مكتب التجارة التابع لإدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، في تقرير جديد، إن الصين لم تف بالتزاماتها لحماية الملكية الفكرية الأمريكية بموجب (المرحلة 1) من اتفاق التجارة الأمريكي الصيني المبرم العام الماضي. أوروبا 

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit