مُرشح إيراني يشيد بظريف.. في صفعة لنهج سليماني

قاسم سليماني

شدد المرشح الرئاسي الإيراني، عبد الناصر همتي، على أنه “لا يمكن للتنمية الاقتصادية في إيران أن تتم من دون التعامل القوي مع الخارج، والدبلوماسية الاقتصادية القوية”. مُرشح إيراني

وذكر المرشح عبد الناصر همتي: “ستعمل حكومتي (في حالة الفوز) على رفع العقوبات وتوظيف السياسة الخارجية لتحقيق التنمية الاقتصادية”، مضيفاً: “لذلك سوف أدعو الدكتور محمد جواد ظريف إلى المشاركة في حكومتي بمنصب النائب الأول للرئيس، أو وزير الخارجية”.

اقرأ أيضاً: المقاومة الإيرانية لـ”ليفانت”: مقاطعة الانتخابات دليل على ضعف النظام على الصعيدين المحلي والدولي

ويشكل الإطراء صفعة لأنصار سليماني، فمنذ تسريب المقابلة السرية لظريف، في مايو المنصرم، أثارت تلك المقابلة الصوتية موجة انتقادات، نتيجة انتقاد ظريف لقوات الحرس الثوري، خاصة تدخل قائد “فيلق القدس” قاسم سليماني، بقرارات وزارة الخارجية، فيما منعت السلطات الإيرانية 20 مسؤولاً على الأقل على صلة بالقضية، من الخروج من البلاد.

وأمس الأربعاء، أعلن القضاء الإيراني عن استمرار التحقيق في قضية تسريب المقابلة السرية لوزير الخارجية، محمد جواد ظريف، التي انتقد فيها الحرس الثوري، وقال المتحدث باسم القضاء الإيراني غلام حسين إسماعيلي، إن “قراراً صدر بمنع خروج عدة أشخاص متهمين في تسريب مقابلة ظريف”، من دون أن يحدد هوياتهم أو أعدادهم، لافتاً إلى أنه “تم وضع حراسة مشددة لبعض المتهمين”.

جنرالات إيران

وتابع أن “التحقيقات مستمرة بناء على شكوى مرفوعة من قبل المدعي العام في إيران”، فيما كان قد وصف، مطلع يونيو الجاري، المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، علي ربيعي، تسريب المقابلة بأنه “مؤامرة ضد الحكومة والنظام في طهران”. مُرشح إيراني

ليفانت-وكالات