لجنة مصغّرة من عشائر منبج.. بعد مفاوضات مع الإدارة المدنية

التواصل لاتفاق يقضي بإيقاف التجنيد الإجباري في منبج السورية

نقل المرصد السوري لحقوق الإنسان، عن مصادر وصفها بالموثوقة، بأن وجهاء وشيوخ العشائر اتفقوا على تشكيل لجان مصغرة من كافة العشائر، تهدف إلى صياغة متطلبات الأهالي وتقديمها للإدارة المدنية في منبج، وذلك للتباحث فيها وإعلانها يوم غد الاثنين، وجاء ذلك عقب انتهاء الاجتماع، قبل ساعات، والذي ضم وجهاء وشيوخ العشائر في منبج.

وكان اجتماع لوجهاء وشيوخ عشائر المنطقة في منبج بريف حلب الشرقي، قد عقد بغية التوصل إلى عريضة متطلبات لتقديمها إلى الإدارة المدنية في منبج، بما يتعلق بالأوضاع الراهنة وما شهدته المنطقة للموافقة عليها، وإعطاء مهلة لهم حتى يوم الخميس القادم.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن أبرز المطالب ستكون حول إلغاء الجمارك وزيادة حصة منبج من المحروقات وتأمين الأعلاف والإسمنت بأسعار مناسبة، بالإضافة لحل الإدارة المدنية وانتخاب إدارة جديدة من قبل أهالي وسكان المنطقة، فضلاً عن إلغاء الكفالات على النازحين إلى منبج.

فيما أعلنت الإدارة الذاتية عن زيادة مخصصات منبج من مادة المازوت، وتخصيص 440 لتر لكل عائلة بسعر 75 ليرة سورية لقاء اللتر الواحد.

كما أشار المرصد إلى أنّه تمّ الإفراج عن 65 مدنيًا، كانت قد اعتقلتهم القوات العسكرية والأمنية، خلال المظاهرات الأخيرة في منبج وريفها شرقي حلب.

اقرأ المزيد: منبج.. مقتل 6 متظاهرين وتعهّدات بوقف التجنيد الإجباري

في سياق متصل، كانت الرئاسة المشتركة لمكتب الدفاع لشمال وشرق سوريا قد أصدرت تعميماً، يقضي بقبول تأجيل جميع المكلفين لـ”الخدمة الإلزامية” من أبناء المناطق التي تسيطر عليها القوات التركية والفصائل الموالية لها، في كل من (عفرين بريف حلب، ورأس العين “سري كانييه” في الحسكة، ومناطق تل أبيض شمالي الرقة.

و يبدأ العمل بالتعميم ابتداءً من يوم الأحد 6 حزيران/ يونيو ولغاية نهاية العام الحالي، وجاء التعميم بناء على مقتضيات المصلحة العامة وحسن سير العمل وفقاً للتعميم الصادر بتاريخ 5 حزيران.

ليفانت- المرصد السوري لحقوق الإنسان

نقل المرصد السوري لحقوق الإنسان، عن مصادر وصفها بالموثوقة، بأن وجهاء وشيوخ العشائر اتفقوا على تشكيل لجان مصغرة من كافة العشائر، تهدف إلى صياغة متطلبات الأهالي وتقديمها للإدارة المدنية في منبج، وذلك للتباحث فيها وإعلانها يوم غد الاثنين، وجاء ذلك عقب انتهاء الاجتماع، قبل ساعات، والذي ضم وجهاء وشيوخ العشائر في منبج.

وكان اجتماع لوجهاء وشيوخ عشائر المنطقة في منبج بريف حلب الشرقي، قد عقد بغية التوصل إلى عريضة متطلبات لتقديمها إلى الإدارة المدنية في منبج، بما يتعلق بالأوضاع الراهنة وما شهدته المنطقة للموافقة عليها، وإعطاء مهلة لهم حتى يوم الخميس القادم.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن أبرز المطالب ستكون حول إلغاء الجمارك وزيادة حصة منبج من المحروقات وتأمين الأعلاف والإسمنت بأسعار مناسبة، بالإضافة لحل الإدارة المدنية وانتخاب إدارة جديدة من قبل أهالي وسكان المنطقة، فضلاً عن إلغاء الكفالات على النازحين إلى منبج.

فيما أعلنت الإدارة الذاتية عن زيادة مخصصات منبج من مادة المازوت، وتخصيص 440 لتر لكل عائلة بسعر 75 ليرة سورية لقاء اللتر الواحد.

كما أشار المرصد إلى أنّه تمّ الإفراج عن 65 مدنيًا، كانت قد اعتقلتهم القوات العسكرية والأمنية، خلال المظاهرات الأخيرة في منبج وريفها شرقي حلب.

اقرأ المزيد: منبج.. مقتل 6 متظاهرين وتعهّدات بوقف التجنيد الإجباري

في سياق متصل، كانت الرئاسة المشتركة لمكتب الدفاع لشمال وشرق سوريا قد أصدرت تعميماً، يقضي بقبول تأجيل جميع المكلفين لـ”الخدمة الإلزامية” من أبناء المناطق التي تسيطر عليها القوات التركية والفصائل الموالية لها، في كل من (عفرين بريف حلب، ورأس العين “سري كانييه” في الحسكة، ومناطق تل أبيض شمالي الرقة.

و يبدأ العمل بالتعميم ابتداءً من يوم الأحد 6 حزيران/ يونيو ولغاية نهاية العام الحالي، وجاء التعميم بناء على مقتضيات المصلحة العامة وحسن سير العمل وفقاً للتعميم الصادر بتاريخ 5 حزيران.

ليفانت- المرصد السوري لحقوق الإنسان

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit