طالبان تستغلّ انسحاب واشنطن.. مُوسعةً مناطق نفوذها

طالبان - افغانستان

ذكرت مصادر أفغانيّة بأن حركة “طالبان” تستمر بتوسيع رقعة الأراضي الخاضعة لها، إذ أحكمت سيطرتها على منطقتين في ولايتي بلخ وغور.

وأوردت قناة “طلوع نيوز” الأفغانية، اليوم السبت، عن مصدرين في غور تشديدهما سيطرة “طالبان” على منطقة تولاك عقب مواجهات عنيفة مع القوات الحكومية.

اقرأ أيضاً: طالبان تُطالب أنقرة بالانسحاب من أفغانستان

واعترف حاكم منطقة تولاك، سلمان يوسفي، بمصرع 20 من عناصر قوات الأمن على الأقل، وإصابة 20 وأسر 10 من أفراد الأمن، على أيدي “طالبان”.

ولم يقرّ يوسفي مباشرة بسقوط تولاك في أيدي “طالبان”، بيد أنه وجه انتقادات إلى الحكومة، شاجباً عدم اهتمام المسؤولين المعنيين بإمداد القوات على الأرض.

في سياق ذلك، كشفت “طالبان”، صباح اليوم، عن هيمنتها على منطقة زاري في ولاية بلخ، وذلك في أعقاب تأكيد وزارة الدفاع الأفغانية نقل المؤسسات المدنية والعسكرية من تلك المنطقة إلى مكان أخرى، نتيجة “صعوبة الوصول التي تعيق إمداد القوات الأمنية” هناك.

أمن أفغانستان

وأشارت “طلوع نيوز”، نقلاً عن مصادر ومسؤولين، تأكيدهم أنّ “طالبان” استولت بالإجمال في غضون الشهرين الماضيين، على 17 منطقة، سقطت اثنتان منها في أيدي المسلحين الخميس الماضي.

وجاء توسيع طالبان لمناطق نفوذها بالتوازي مع المخاوف المتزايدة من خطر تدهور الوضع الأمني في أفغانستان، في ظلّ انسحاب قوات حلف الناتو بقيادة واشنطن، من البلاد.

ليفانت-وكالات