تفكيك سيارة ملغّمة قرب قاعدة تركية..والفصائل تواصل الحفريات في محيط “النبي هوري”

اشجار عفرين

تمكّنت “فرق الهندسة” في منطقة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي، من العثور على سيارة ملغمة على طريق جنديرس الأوتستراد الجديد والمعروفة ب “شارع المازوت”.

وتمكنت الفرق من تفجير السيارة في مكان يبعد نحو 300 متر فقط عن القاعدة التركية، المتمركزة في مدرسة فيصل قدور على طريق جنديرس، دون وقوع أضرار بشرية.

وكانت قد شوهدت يوم أمس، حشود ترافق وجودها مع توتر بين “حركة أحرار الشام” الإسلامية من جهة، ولواء “سليمان شاه” من جهة أُخرى في ناحية شيخ الحديد والمناطق المجاورة لها، دون معرفة الأسباب.

الفصائل التركية

وتزامن ذلك مع قيام شخص مجهول الهوية بإلقاء قنبلة يدوية عند دوار نيروز وسط مدينة عفرين، دون تسجيل وقوع أضرار بشرية.

في سياق متصل، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسام، بأن فصائل مسلحة موالية لأنقرة، بدأت مجددا بحفر أطراف قلعة النبي هوري، قرب نبع مياه، بحثًا عن الآثار.

وبحسب نشطاء المرصد السوري، فإن الفصائل تقوم برفع سواتر ترابية كبيرة في المنطقة المراد حفرها، بحجة انشاء مزارع لتربية الأسماك، بهدف التمويه.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد أشار في أواخر شهر شباط/ فبراير، إلى أن مجموعات عسكرية من الفصائل الموالية لأنقرة، عاودت خلال الأيام السابقة عمليات تجريف محيط “المدرج الروماني” عند قلعة النبي هوري في ناحية شران بريف عفرين شمالي غرب حلب.

اقرأ المزيد: مليشيات أنقرة تقتل مدنيين من عفرين تحت التعذيب.. بينهم مسنة

وبحسب مصادرالمرصد السوري، فإن عناصر الفصائل الموالية لتركيا تقوم بعمليات تجريف التربة المحيطة بالمدرج بالآليات الثقيلة، بحثًا عن لقى أثرية، حيث تقوم بتلك العمليات على مرأى ومسمع من القوات التركية.

الجدير بالذكر أن منطقة النبي هوري سبق وأن تعرضت لعمليات حفر ونبش من قِبل جميع الفصائل الموالية لأنقرة بهدف البحث عن الأثاء والدفائن.

ليفانت– المرصد السوري لحقوق الإنسان