تحفظ أوروبي بريطاني ضدّ المطالبات برفع حقوق ملكية لقاح كورونا

لقاح كورونا

تقود جنوب أفريقيا والهند حملة لتعليق العمل بحقوق الملكية الفكرية التي تحمي اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، وذلك لكي تتمكن دول العالم أجمع من إنتاج الجرعات التي تحتاج إليها لتطعيم شعبها، حيث قدم هذان البلدان اقتراحاً منقحاً بهذا الاتجاه، وحظي بدعم 63 دولة عضواً في منظمة التجارة العالمية.

وينص الاقتراح على تعليق حقوق الفكرية هذه لمدة ثلاث سنوات على الأقل، يجوز في ختامها للمجلس العام لمنظمة التجارة العالمية، إذا لزم الأمر، أن يمددها.

وبالإضافة إلى تعليق العمل ببراءات اختراع اللقاحات، يرمي الاقتراح لتوسيع نطاق هذا الإعفاء ليشمل العلاجات والاختبارات التشخيصية والأجهزة الطبية ومعدات الحماية، وكذلك المواد والمكونات اللازمة لتصنيع اللقاحات.

من جهته، أعلن ممثل عن منظمة التجارة العالمية، الاثنين، أن الاتحاد الأوروبي وبريطانيا واليابان لا يزالون على تحفظاتهم بشأن اقتراح تعليق العمل ببراءات اختراع اللقاحات المضادة لكوفيد-19.

وكان قد أعرب عدد من الدول الأعضاء عن شكوكها بشأن مدى صوابية البدء بمفاوضات وطلبت مزيداً من الوقت” لتحليل المقترحات التي قُدمت بهذا الاتجاه.

لقاح كورونا

وقال ممثل عن منظمة التجارة العالمية إنه خلال اجتماع غير رسمي عقدته المنظمة في مقرها في جنيف للبحث في الشق المتعلق بحقوق الملكية الفكرية التجارية، جرى الترحيب بمقترحات لبدء مناقشات حول نصوص محدّدة لتعليق العمل بحقوق الملكية الفكرية للقاحات المضادة لفيروس كورونا.

وأوضح أن الدول التي أبدت هذه التحفظات هي دول الاتحاد الأوروبي وأستراليا واليابان والنروج وسنغافورة وكوريا الجنوبية وسويسرا وتايوان.

المزيد بسبب عدم الإقبال.. هونغ كونغ تنوي ترحيل جرعات اللقاح

ولابد لأي اتفاق في منظمة التجارة العالمية أن يتم بتوافق جميع الدول الأعضاء البالغ عددها 164 دولة.

ليفانت – فرانس برس