بلينكن: صواريخ حماس محليّة.. لكن لا يمكن تبرئة إيران

صواريخ حماس

قال وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، بأن التقييمات الأمريكية تنوّه إلى أنّ غالبية الصواريخ التي أطلقت من قطاع غزة، صوب إسرائيل خلال التصعيد الأخير، كانت محلية الصنع.

وذكر بلينكن أثناء جلسة الاستماع أمام مجلس النواب، أن “أدق التقييمات التي توجد لدينا تشير إلى أن معظم الصواريخ صنعت محلياً في غزة على يد “حماس”، وأردف أنّ ذلك لا يعني “تبرئة” إيران من دعمها لـ”حماس”، وخاصة على مستوى الخطاب، خلال التصعيد الأخير في غزة.

اقرأ أيضاً: حماس تشكر المليشيات الحوثية على دعم الحركة والقضية الفلسطينية!

وأتى ذلك تعقيباً على تصريحات أعضاء جمهوريين في المجلس، بأن الصواريخ التي أطلقتها “حماس” على إسرائيل كانت من صنع إيراني، وبخصوص سقوط ضحايا مدنيين في غزة، أبدى بلينكن “حزنه” بذلك الصدد، بيد أنه أكد أنّ واشنطن ستواصل معارضة تحقيقات المحكمة الجنائية الدولية في جرائم حرب ممكنة في الأراضي الفلسطينية.

وتابع بأن الولايات المتحدة وإسرائيل لديهما آليات “لضمان المحاسبة على أي حالة توجد بشأنها مخاوف متعلقة باستخدام القوة وحقوق الإنسان وقضايا أخرى”، وذلك عقب التصعيد الأخير في غزة، في مايو الماضي، والذي طال 11 يوماً، وقتل خلاله أكثر من 250 فلسطينياً في غزة، و27 في الضفة الغربية، و13 شخصاً في إسرائيل.

حماس

ولا تنكر إيران دورها في دعم وتسليح المليشيات ضمن مختلف الدول العربية، كلاً منها تحت حجة وذريعة غالبها ما يسمى محور الممانعة ومقاومة الاستكبار العالمي، على حد وصف الإعلام الموالي لإيران، وهو عنوان فضفاض يخول لها التدخل بمختلف الدول.

وكان قد أكد وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، في العاشر من مايو الماضي، لرئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” إسماعيل هنية، أنّ “إيران لن تتخلى عن واجبها تجاه القدس والمسجد الأقصى”، على حد قوله.

ليفانت-وكالات

قال وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، بأن التقييمات الأمريكية تنوّه إلى أنّ غالبية الصواريخ التي أطلقت من قطاع غزة، صوب إسرائيل خلال التصعيد الأخير، كانت محلية الصنع.

وذكر بلينكن أثناء جلسة الاستماع أمام مجلس النواب، أن “أدق التقييمات التي توجد لدينا تشير إلى أن معظم الصواريخ صنعت محلياً في غزة على يد “حماس”، وأردف أنّ ذلك لا يعني “تبرئة” إيران من دعمها لـ”حماس”، وخاصة على مستوى الخطاب، خلال التصعيد الأخير في غزة.

اقرأ أيضاً: حماس تشكر المليشيات الحوثية على دعم الحركة والقضية الفلسطينية!

وأتى ذلك تعقيباً على تصريحات أعضاء جمهوريين في المجلس، بأن الصواريخ التي أطلقتها “حماس” على إسرائيل كانت من صنع إيراني، وبخصوص سقوط ضحايا مدنيين في غزة، أبدى بلينكن “حزنه” بذلك الصدد، بيد أنه أكد أنّ واشنطن ستواصل معارضة تحقيقات المحكمة الجنائية الدولية في جرائم حرب ممكنة في الأراضي الفلسطينية.

وتابع بأن الولايات المتحدة وإسرائيل لديهما آليات “لضمان المحاسبة على أي حالة توجد بشأنها مخاوف متعلقة باستخدام القوة وحقوق الإنسان وقضايا أخرى”، وذلك عقب التصعيد الأخير في غزة، في مايو الماضي، والذي طال 11 يوماً، وقتل خلاله أكثر من 250 فلسطينياً في غزة، و27 في الضفة الغربية، و13 شخصاً في إسرائيل.

حماس

ولا تنكر إيران دورها في دعم وتسليح المليشيات ضمن مختلف الدول العربية، كلاً منها تحت حجة وذريعة غالبها ما يسمى محور الممانعة ومقاومة الاستكبار العالمي، على حد وصف الإعلام الموالي لإيران، وهو عنوان فضفاض يخول لها التدخل بمختلف الدول.

وكان قد أكد وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، في العاشر من مايو الماضي، لرئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” إسماعيل هنية، أنّ “إيران لن تتخلى عن واجبها تجاه القدس والمسجد الأقصى”، على حد قوله.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit