بثّ صوراً فاضحة دون موافقتهن.. ثلاثون امرأة يقاضين موقعاً إباحياً شهيراً

محكمة

عمدت ثلاثون امرأة إلى رفع دعوى قضائية ضدّ الشركة المالكة لموقع “بورن هاب” الإباحي الشهير، لبثه مقاطع مصورة فاضحة لهن. موقعاً إباحياً 

حيث تقول النساء اللواتي تقدمن بالدعوى لدى محكمة مدنية في كاليفورنيا، إن اللقطات المصوّرة بثّت على شبكة “بورن هاب” دون الحصول على موافقتهن.

كما اتهمت الدعوى القضائية في كاليفورنيا شركة “ميندجيك” بإدارة مشروع “إجرامي”، فيما ردّ الموقع في بيان واصفاً الإدعاءات بـ”السخيفة والمتهورة والخاطئة”..

حيث يمكن تحميل المحتوى من قبل المشتركين في الموقع. ومع ذلك، قالت الشركة إن مشرفين يقومون بمراجعة كل مقطع فيديو قبل تحميله للبثّ.

من جهته، قال قائمون على “بورن هاب” لبي بي سي، إن الموقع “لا يتسامح إطلاقا مع المحتوى غير القانوني ويحقق في أي شكوى أو ادعاء يتعلق بالمحتوى” على المنصّة، وأضافوا أن لدى الموقع “أكثر الضمانات شمولاً في تاريخ المنصة التي أنشأها المستخدمون، والتي تشمل حظر التحميلات من مستخدمين لم يتم التحقق منهم”.

بورن هوب

غير أنّ قناة “سي بي أس” قالت إن “بورن هاب” لا يطلب من المستخدمين التحقق من هوية أو سنّ المشاركين في الفيديو، ولا يبحث عما يثبت موافقة الأشخاص الذين يظهرون في اللقطات التي تبثّ على الموقع”.

في سياق متصل، قالت إحدى اللواتي تقدمن بالشكوى ل”سي بي أس”، إنها كانت في السابعة عشرة من عمرها حين أجبرها صديقها على تصويرها عارية. وأضافت المرأة، التي استخدمت “إيزابيلا” اسما مستعارا، إن الفيديو نُشر لاحقًا على موقع “بورن هاب” دون موافقتها، وإنها اكتشفت الأمر من خلال صديق.

المزيد الإقبال على تطبيق يساعد المرأة على السير بأمان في بريطانيا

جدير بالذكر أنّ موقع “بورن هاب” قال إنه “يأخذ كل شكوى بشأن إساءة استخدام منصته على محمل الجد، ومن ضمنها تلك المقدمة في هذه القضية”. موقعاً إباحياً 

ليفانتبي بي سي عربي