بالصدفة.. رجل صيني يشاهد حفل زفاف زوجته برجل آخر

حفل زفاف

عن طريق صدفة غير متوقعة، شاهد رجل صيني حفل زفاف لزوجته على رجل آخر، كان قد ارتبط بها لفترة قصيرة، حيث اكتشف أنّه وقع ضحية عملية نصب واحتيال.

قال موقع “أوديتي سنترال” إن رجلاً صينياً يبلغ من العمر، 35 عاماً، أصيب بصدمة كبيرة عندما شاهد مقطعاً مصوراً على أحد مواقع التواصل الاجتماعي، يوثق زفاف زوجته، التي كان قد ارتبط بها قبل عدة أشهر، وهي ما تزال متزوجة به.

وفي التفاصيل، أراد الشاب الصيني التخلص من العزوبية، وبدأ بالبحث عبر الإنترنت عن فتاة للزواج منها بعد الضغط المتواصل من الأقارب والأهل.

ومن خلال الشبكة العنكبوتية، تواصل الصيني، ويدعى “شانغ”، الذي يقيم في إحدى بلدات إقليم منغوليا الداخلية، مع إحدى الخاطبات لتبحث له عن زوجة، والتي قدمت له فتاة، تدعى نانا، تقطن في مدينة أخرى بعيدة عن بلدته.

حفل زفاف

وأضاف الموقع، أنّ الشاب الصيني، بعد أن عثر على شريكة حياته، بدأ يتحدث معها عبر مكالمات الفيديو، ولكي يثبت الرجل حسن نيته أرسل لها مبلغ ألف يوان (حوالي 157 دولار أميركي)، لتحضر إلى مكان إقامته ويتعارفا بشكل شخصي.

واتفق الخطيبان على إقامة حفل زفاف تقليدي، في يناير الماضي، وتأجيل تسجيله بشكل رسمي، لتحصل الزوجة على مهر قدره 148 ألف يوان (23500 دولار)، بالإضافة إلى مجوهرات وهدايا أخرى.

وبعد ثلاثة أيام فقط من عقد القران، أخبرت نانا زوجها الجديد أنه يتعين عليها العودة إلى المنزل لتكون مع أسرتها. وعند عودة الزوجة إلى زوجها بعد أسبوع، قالت إن عليها العودة إلى مسقط رأسها بضعة أيام للاعتناء بوالدتها المسنة، واستمرت الأمور على هذا المنوال دون أن يشك شانغ، بحسب كلامه، بتصرفات قرينته، مبرراً سفرها المتكرر بالحنين والشوق إلى أهلها.

وعندما توقفت زوجة “تشانغ” عن الرد على مكالماته خلال تواجدها في بيت أهلها، بالإضافة إلى أنّ فترات زياراتها أصبحت تطول شيئاً فشيئاً، بدأ يرتاب.

اقرأ: من العصر البرونزيّ المبكّر.. العثور على أقدم حلية ذهبية

وأثناء تصفح الزوج الصيني، في شهر مارس الماضي، مقاطع الإنترنت، كانت الصدمة، عندما شاهد مقطعاً مصوراً لحفل زفاف تظهر في زوجته بثوب العرس، وهي ترتبط برجل آخر، مما دفعه إلى السفر فوراً إلى المدينة التي تقيم فيها عائلة “شريكة حياته”، ليكتشف أنه قد وقع ضحية لعميلة احتيال ونصب، وليتقدم على الفور ببلاغ إلى الشرطة.

وقالت الشرطة المحلية في بيان، إن الزوجة “نانا”، كانت عضواً في شبكة احتيال كبيرة تستغل الرجال الذين يبحثون عن زوجات عن طريق الإنترنت والخاطبات.

اقرأ المزيد: وكأنه فيلم هوليودي.. امرأة تقتل زوجها بالتعاون مع عشيقها

وألقت الشرطة القبض على أكثر من 5 أشخاص من تلك الشبكة، ليتبين تورطهم في 19 قضية احتيال، كلفت “الأزواج المخدوعين” نحو مليوني يوان (314 ألف دولار).

ليفانت – وكالات