القيادة العسكرية الأمريكية بأفريقيا تُطالب بانسحاب القوات الأجنبية من ليبيا

ليبيا

شدد قائد القيادة العسكرية الأمريكية في أفريقيا (أفريكوم)، الجنرال ستيفن تاونسند، على أهمية الانسحاب الفوري للقوات الأجنبية من ليبيا. 

ونوّهت السفارة الأمريكية في طرابلس، بأن الجنرال تاونسند التقى، أمس الثلاثاء، ممثلي حكومة الوحدة الوطنية الليبية ورئيس أركان الجيش الليبي، الفريق أول ركن محمد الحداد.

اقرأ أيضاً: إخراج المرتزقة وإجراء الانتخابات.. أهم ملفات مؤتمر (برلين2) حول ليبيا

وأشارت السفارة أن تاونسند والحداد بحثا خلال اجتماعهما “ضرورة انسحاب القوات الأجنبية من ليبيا على الفور”، إلى جانب تطرق الجانبين لـ “الجهود الجارية لتوحيد المؤسسات العسكرية الليبية”.

وذكرت “أفريكوم” في السابق، أن الجنرال تاونسند، شدد خلال لقاء، يوم الاثنين الماضي، مع زعماء أفارقة على هامش تدريبات “الأسد الأفريقي” في المغرب، على تمسك الولايات المتحدة بالتركيز على “الحفاظ على علاقات قوية مع حلفائنا وشركائنا”، وأردف قائد القيادة الأمريكية في أفريقيا: “لقد عملنا بجد لجعل تدريب هذا العام حقيقة واقعة ولا شك أننا جميعاً استفدنا منه بشكل كبير”.

وعلى سياق منفصل، كانت قد أعلنت وزيرة الخارجية الليبية، نجلاء المنقوش، عن طرح مبادرة “استقرار ليبيا” على مؤتمر برلين الثاني، متضمنةً رؤية محلية وأجندة زمنية للمصالحة والانتخابات.

ليبيا

وصرّحت المنقوش: “عملنا خلال الأشهر الثلاثة الماضية وبوصفنا سلطة تنفيذية موحدة على إعداد مبادرة وطنية ليبية أسميناها مبادرة “استقرار ليبيا”، موضحةً أنّه “سيتم طرح تلك المبادرة خلال مؤتمر برلين 2، الذي دعت له الحكومة الألمانية بالتعاون مع الأمم المتحدة، وتشارك فيه الدول المعنية التي حضرت النسخة الأولى من المؤتمر عام 2020”.

وبخصوص الغاية من المبادرة، نوّهت إلى أنّها “تهدف ولأول مرة أن يأخذ الشعب الليبي زمام أمره ويقود بنفسه هذه العملية بالتعاون مع الدول المشاركة والداعمة لاستقرار بلادنا”.

ليفانت-وكالات