القوات التركية تقصف محيط “تل رفعت”.. ومقتل أحد عناصر “السلطان مراد”

قصف تركي

قامت القوات التركية المتمركزة في البحوث العلمية في مدينة إعزاز، يوم أمس، باستهداف مواقع في قرى مرعناز وشوارغة ومطار منغ العسكري ومحيط مدينة تل رفعت ضمن مناطق انتشار القوات الكردية بريف حلب الشمالي، بالمدفعية الثقيلة، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.

جرى ذلك بعد تنفيذ القوات التركية قصفاً صاروخياً، على قرى الشعالة وتل زويان وتل عنب الخاضعة لسيطرة القوات الكردية في ريف حلب الشمالي، وسط قصف للقوات الكردية على محيط القاعدة التركية في محور حزوان بريف مدينة الباب شرقي حلب، دون معلومات حتى اللحظة عن خسائر بشرية.

في سياق منفصل، قتل أحد عناصر فصيل “السلطان مراد” الموالي للحكومة التركية، جراء إطلاق النار عليه من قبل مسلحين في بلدة طيشان الواقعة بريف جرابلس، شرقي حلب.

وبحسب المصادر، فإن عملية القتل جاءت على خلفية خلاف عشائري، حيث كان المرصد السوري قد وثّق في في 12 الشهر الجاري، مقتل “ملازم” ضمن جهاز “الأمن العام والشرطة” في جرابلس الخاضعة لسيطرة الفصائل الموالية لأنقرة بريف حلب الشمالي الشرقي، بعد إطلاق النار عليه من قبل مسلحين مجهولين أمام منزله في المدينة.

من جهة أخرى، رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، في محافظة الحسكة، تسيير القوات الروسية لدورية عسكرية، في محيط بلدة تل تمر الواقعة بريف الحسكة الشمالي، وذلك في إطار الدوريات الاعتيادي التي تجريها القوات الروسية في المنطقة هناك.

اقرأ المزيد: القوات التركية تهاجم محيط قاعدة عسكرية روسية

وكانت القوات الأمريكية والقوات الروسية، قد سيّرتا قبل نحو أسبوعين، دوريتان منفصلتان في ريف مدينة المالكية (ديريك) شمال شرقي سوريا، حيث جابت الدوريتان قرى عين ديوار و قسر ديب و كردمية وكاسان على قرب الحدود السورية – التركية، وسط تحليق مروحيات في أجواء المنطقة لكلا الطرفين.

وتزامن ذلك مع نشر القوات الأمريكية لمدرعات من نوع “برادلي” وعربات عسكرية في قرية كرزيار اتجولي، على طريق عام المالكية – ديريك.

ليفانت- متابعات

قامت القوات التركية المتمركزة في البحوث العلمية في مدينة إعزاز، يوم أمس، باستهداف مواقع في قرى مرعناز وشوارغة ومطار منغ العسكري ومحيط مدينة تل رفعت ضمن مناطق انتشار القوات الكردية بريف حلب الشمالي، بالمدفعية الثقيلة، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.

جرى ذلك بعد تنفيذ القوات التركية قصفاً صاروخياً، على قرى الشعالة وتل زويان وتل عنب الخاضعة لسيطرة القوات الكردية في ريف حلب الشمالي، وسط قصف للقوات الكردية على محيط القاعدة التركية في محور حزوان بريف مدينة الباب شرقي حلب، دون معلومات حتى اللحظة عن خسائر بشرية.

في سياق منفصل، قتل أحد عناصر فصيل “السلطان مراد” الموالي للحكومة التركية، جراء إطلاق النار عليه من قبل مسلحين في بلدة طيشان الواقعة بريف جرابلس، شرقي حلب.

وبحسب المصادر، فإن عملية القتل جاءت على خلفية خلاف عشائري، حيث كان المرصد السوري قد وثّق في في 12 الشهر الجاري، مقتل “ملازم” ضمن جهاز “الأمن العام والشرطة” في جرابلس الخاضعة لسيطرة الفصائل الموالية لأنقرة بريف حلب الشمالي الشرقي، بعد إطلاق النار عليه من قبل مسلحين مجهولين أمام منزله في المدينة.

من جهة أخرى، رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، في محافظة الحسكة، تسيير القوات الروسية لدورية عسكرية، في محيط بلدة تل تمر الواقعة بريف الحسكة الشمالي، وذلك في إطار الدوريات الاعتيادي التي تجريها القوات الروسية في المنطقة هناك.

اقرأ المزيد: القوات التركية تهاجم محيط قاعدة عسكرية روسية

وكانت القوات الأمريكية والقوات الروسية، قد سيّرتا قبل نحو أسبوعين، دوريتان منفصلتان في ريف مدينة المالكية (ديريك) شمال شرقي سوريا، حيث جابت الدوريتان قرى عين ديوار و قسر ديب و كردمية وكاسان على قرب الحدود السورية – التركية، وسط تحليق مروحيات في أجواء المنطقة لكلا الطرفين.

وتزامن ذلك مع نشر القوات الأمريكية لمدرعات من نوع “برادلي” وعربات عسكرية في قرية كرزيار اتجولي، على طريق عام المالكية – ديريك.

ليفانت- متابعات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit