العام 2023.. الموعد المتوقع لعودة الطيران لما قبل كورونا

طيران الإمارات

يرجّح قطاع الطيران أن يعود إلى انطلاقته بعدما شهد أزمة مالية كبيرة نتيجة وباء كوفيد-19، رغم القلق بخصوص تأثيره على تغيّر المناخ

وضمن دلالة جديدة على الاتجاهات المرتبطة بالقطاع، شدد اتحاد النقل الجوي الدولي “إياتا” أنه لا يرجح عودة حركة الملاحة الجوية إلى مستويات ما قبل الوباء قبل حلول العام 2023. 

اقرأ أيضاً: شركة طيران أمريكية تشتري 15 طائرة أسرع من الصوت

بيد أنه من المفترض أن تتوسع حركة الملاحة الجوية على مدى 20 عاماً، من 4,5 مليار راكب في 2019 إلى 8,5 مليار في 2039، بيد أنّ تلك الأرقام تمثّل تراجعاً بمليار راكب عن ترجيحات “إياتا” الصادرة ما قبل أزمة كوفيد.

ورغم ذلك، تعدّ الأعداد نبأ جيداً بالنسبة لشركات تصنيع الطائرات، التي قلصت إنتاجها خلال الأزمة مع إلغاء شركات الطيران طلباتها لتستطيع الصمود مالياً في ظل كوفيد.

وكشفت شركة “إيرباص” بالفعل عن خطط لتسريع وتيرة تصنيع طائرتها الأكثر مبيعاً “إيه320” ذات الممر الواحد، مع ترقب بلوغ مستوى قياسي في 2023.

قطاع الطيران

فيم حين تتوقع “بوينج”، أن تحتاج شركات الطيران إلى 43 ألفاً و110 طائرات جديدة بحلول العام 2039، ما يعني مضاعفة الأسطول العالمي تقريباً، وستلبي آسيا وحدها بنسبة 40% من هذا الطلب.

وذكر نائب رئيس قسم التسويق لدى “بوينج”، دارن هالست، العام الماضي، أنه كما كان الحال مع هجمات 11 سبتمبر/ أيلول، أو الأزمة المالية العالمية (2007-2009)، “سيثبت القطاع مرة جديدة صموده”.

ليفانت-وكالات