السيسي لـ ميتسوتاكيس: موقفنا ثابت شرق المتوسط

مصر وتركيا

صرح الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، في أثناء مؤتمر صحفي مع رئيس وزراء اليونان، كيرياكوس ميتسوتاكيس، بأن مصر تتضامن مع اليونان ضد ما يهدد سيادتها، موضحاً أنه أكد على موقف مصر الثابت في منطقة شرق المتوسط، خاصة مبادئ عدم التدخل في الشؤون الداخلية، مؤكداً على التضامن مع اليونان ضد ما يهدد سيادتها.

وأردف الرئيس المصري، أن “العلاقات مع اليونان تعد نموذجاً للتعاون والتكامل على المستوى الإقليمي، فمصر واليونان تجمعهما روابط صداقة متميزة”، منوهاً إلى أن موقف مصر ثابت من منطقة شرق المتوسط واحترام السيادة والمياه الإقليمية للدول.

ويحتدم الصراع بين مصر وقبرص واليونان من جهة، وتركيا من جهة أخرى على ثروات البحر المتوسط، حيث اتهمت مصر السلطات التركية “بمواصلة اتخاذ إجراءات أحادية” تزيد من حدة التوتر في البحر الأبيض المتوسط، إثر بعث أنقرة سفينة ثانية إلى سواحل شمال قبرص للتنقيب عن الغاز.

اقرأ أيضاً: تأكيد مصري ليبي على ضرورة إخراج المرتزقة

هذا وكان قد نظم وزير الخارجية المصري، سامح شكري، في الثامن عشر من أبريل المنصرم، جلسة مشاورات سياسية ‏مع نظيره اليوناني، نيكوس ديندياس، تطرقت إلى العلاقات الثنائية التي تربط بين البلدين وسبل تعزيزها، بجانب التعاون الثلاثي بين مصر واليونان وقبرص، والقضايا الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك.

وذكرت وقتها مصادر قناة العربية، بأن مصر واليونان ستنسقان بخصوص الملف التركي خلال الفترة المقبلة، وأردفت أن أي علاقة مصرية مع تركيا لن تكون على حساب التعاون مع اليونان، إذ جرى الاتفاق آنذاك بين مصر واليونان على أهمية سحب تركيا المرتزقة والميليشيات المسلحة من ليبيا سريعا، كما أطلع الطرف اليوناني مصر على المباحثات مع الجانب التركي بخصوص مجموعة من الملفات، ومن ضمنها ملف الغاز ووقف الاستفزازات في شرق المتوسط.

اليونان وتركيا

ولفتت المصادر أن هناك توافقاً مبدئياً على أهمية تنفيذ تركيا لتعهداتها في المنطقة، وإيقاف أي استفزاز أو تصعيد للوصول إلى تفاهمات بخصوص العديد من الملفات، وشددت المصادر كذلك على أن مصر واليونان ترفضان تماماً فكرة وجود أي قواعد عسكرية أجنبية أو تركية في ليبيا.

ليفانت-وكالات