الجيش المصري يواصل بعث رسائل الردع للخصوم الإقليميين

الجيش المصري

كشفت القوات المسلحة المصرية، أمس الاثنين، عن انطلاق فعاليات التدريب المشترك “طويق ـــ 2” بقاعدة الأمير سلطان الجوية السعودية، الذي تشارك فيه القوات الجوية من مصر والسعودية والإمارات والأردن وسلطنة عمان، بجانب مشاركة البحرين والكويت بصفة مراقب.

وجاء التدريب ضمن إطار خطة التدريبات المشتركة للقوات المسلحة مع الدول الشقيقة والصديقة لنقل وتبادل الخبرات وتمكين أوجه التعاون العسكري، وتطوير العمل العربي المشترك في ظلّ التحديات التي تواجه منطقة الشرق الأوسط.

اقرأ أيضاً: مصر وقبرص.. شراكة عسكرية استراتيجية لبلدين صديقين

وأبدت مصر خلال تدريباتها العسكرية، استعراضاً للقوة، بالتوازي مع تحديات إقليمية محيطة، ففي الثامن والعشرين من مايو الماضي، نشرت وزارة الدفاع المصرية، فيديو أظهر تدريب مشترك مصري سوداني “حماة النیل”، كشف مجموعة من الأسلحة والتدريبات، أبرزها ظهور مقاتلات “ميغ-29” روسية الصنع المنضمة حديثاً إلى الجيش المصري.

وفي الثلاثين من مايو، أنهى رئيس أركان الجيش المصري، جولة أفريقية شملت كينيا ورواندا، حيث عقد اجتماعات مع القيادات العسكرية للبلدين، تم الاتفاق خلالها على تطوير التعاون العسكري وتعزيزه.

مصر

كما أعلن الجيش المصري، في الواحد والثلاثين من مايو، تفاصيل مشاركته في فعاليات التدريب البحرى المشترك (Phoenix Express – 2021) بتونس بمشاركة مصر والولايات المتحدة الأمريكية وعدد من الدول العربية والأجنبية.

وأوضحت، وقتها، القوات المسلحة المصرية، أنّ التدريبات انتهت بعدما استمرت لعدة أيام بالمياه الإقليمية لدولة تونس بالبحر المتوسط بمشاركة 13 دولة، هي (مصر وتونس والولايات المتحدة الأمريكية وبلجيكا واليونان وإيطاليا وإسبانيا ومالطا والمملكة المتحدة والجزائر والمغرب وليبيا وموريتانيا)، فيما حملت تلك المناورات رسائل ردع مباشرة إلى الخصوم الإقليميين، من مغبة التعدي على مصالح الدولة المصرية.

ليفانت-وكالات