“الإقامة الدائمة” صعبة المنال للسوريين في السويد

"الإقامة الدائمة" باتت صعبة المنال للسوريين في السويد

يعاني اللاجئون السوريون في السويد عدة مشاكل للحصول على تصريح “الإقامة الدائمة” التي تسبق تقديم طلب الحصول على الجنسية، نتيجة بعض الشروط التي يعتبر استيفاؤها أمراً مستحيلاً.

كما أن الحصول على “عقد عمل ثابت” يعتبر من أصعب الشروط للحصول على تصريح الإقامة الدائمة، وفق شهادة عدد من اللاجئين السوريين المقيمين في السويد.

وفقاً للعديد من التقارير، فإنّ اللاجئ السوري يحصل على تصريح “دائم” للإقامة إذا طبق شروطاً مختلفة من أهمها: أن يكون صاحب الطلب بحاجة إلى “حماية اللجوء”، أو يمكنه إعالة نفسه كموظف في السويد أو ضمن عمل خاص داخل السويد، أو أن يكون أحد أفراد عائلته مقيماً في السويد، أو أنه يدرس في المرحلة الثانوية، أو أن يكون بحاجة إلى البقاء في السويد لظروف “صحية”. وذلك وفق ما جاء في موقع “مصلحة الهجرة” السويدي.

ومنذ تفشي فيروس كورونا، في أواخر 2019، بات من الصعب الحصول على عقد عمل ثابت أو عقد عمل لمدة سنتين في ظل هذه الظروف، وخاصة على خلفية البطالة المنتشرة في معظم الدول الغربية وأزمة كورونا التي زادت الأمر سوءاً.

وتتمثل الصعوبات الأخرى في إيجاد بيوت للإيجار في المدن السويدية الكبرى، ولذا يجب على اللاجئ أن يبحث عن سكن في القرى النائية البعيدة عن المدن أو في مدن الشمال السويدي، وفي تلك المناطق فرص العمل قليلة للغاية.

اقرأ: معاناة الأهالي بالحسكة تتفاقم إثر التحكم بمياه الشرب ما بين أنقرة وقسد

وبحسب موقع “مصلحة الهجرة” السويدي، فإنه ينبغي أن تكون شروط وأحكام العمل الخاصة بعقد عمل اللاجئ تتوافق مع الاتفاقات الجماعية السويدية، على الأقل، أو ما هو متعارف عليه في المهنة، وأن يكون لدى اللاجئ عقد عمل دائم أو عقد عمل لمدة سنتين على الأقل، منذ تاريخ اتخاذ مصلحة الهجرة للقرار في طلبه، وألا يكون عقد العمل جزئياً.

اقرأ المزيد: نتيجة تدهور صحّتهم.. الشرطة العسكرية الموالية لتركيا تنقل سجناء إلى مشفى في عفرين

ومن الجدير بالذكر، أن عدد السوريين في السويد وصل إلى أكثر من 191 ألف سوري، وفي عام 2018 أظهرت أرقام حديثة لمكتب الإحصاء المركزي في السويد، أن الجالية السورية أصبحت الأكبر في البلاد ويمثلون 1,7 في المئة من سكان السويد، وأفاد مكتب الإحصاء، آنذاك، أن عددهم وصل إلى أكثر من 189 ألف سوري حاصل على تصريح إقامة أو جنسية.

ليفانت – وكالات