الأوروغوياني “أبريو” يعلن اعتزاله كرة القدم بعد اللعب لـ31 نادياً

الأوروغوياني "أبريو " يعلن اعتزاله كرة القدم بعد اللعب لـ31 نادياً

أعلن “سيباستيان أبريو”، مهاجم منتخب الأوروغواي السابق، البالغ من العمر. 44 عاماً اعتزاله للعب كرة القدم على مستوى الأندية، بعدما لعب لصالح 31 نادياً خلال مسيرته الطويلة منذ ظهوره الأول في موسم 1994-1995.

وكان أبريو، الذي يشتهر بلقب (لوكو)، قد لعب مع أوروغواي ضمن مسابقتين لكأس العالم وساهم في حصد لقب كأس كوبا أمريكا عام 2011، قبل أن يخوض مباراته الدولية الأخيرة في العام التالي.

وكان أبريو كثير الترحال على مستوى الأندية، وقد التحق بفريق سود أمريكا في آذار ليصبح بذلك النادي رقم 31، ولعب مباراته الأخيرة خلال الهزيمة 5-0 أمام ليفربول ضمن الدوري المحلي، يوم الجمعة.

الأوروغوياني

وقالت شبكات إعلامية، نقلاً عن أبريو: «لقد أُسدل الستار بعد مرور 26 عاماً. لقد قررت باقتناع وبتفهم أن هذا الوقت المناسب خلال مشاركتي ولعبي في دوري الدرجة الأولى».

وأردف: «أظن أن هذا الأسلوب السليم حيث إن الفريق في حالة مستقرة وهذا التوقيت السليم».

اقرأ: طبيب رياضي: إريكسن محظوظ لكونه حياً بعد انهياره وسقوطه على الأرض

ولعب أبريو في أندية تنتمي لـ11 دولة، هي الأوروغواي والأرجنتين وإسبانيا والبرازيل والمكسيك وإسرائيل واليونان وباراغواي والإكوادور وتشيلي والسلفادور.

اقرأ المزيد: للاحتفاظ بـ”صلاح”.. مدرب ليفربول ينوي منحه شارة قائد الفريق

وحمل أبريو الرقم القياسي في موسوعة غينيس منذ عام 2017، لأكثر لاعب لعب لأندية على مستوى المحترفين، عندما انضم لفريق أوداكس إيطاليانو من تشيلي، وهو ناديه رقم 26 خلال مسيرته الطويلة.  كرة القدم

ليفانت – وكالات