إسرائيل تكشف عن صلة بين التهاب عضلة القلب ولقاح “فايزر”

فايزر

أرجعت وزارة الصحة الإسرائيلية، ظهور حالات التهاب القلب لدى عدد من الشباب، بتلقّيهم لقاح فايزر المضاد لمرض كوفيد-19، في دراسة كشفت عنها الثلاثاء.

حيث تمّ الإبلاغ عن 275 حالة إصابة بالتهاب عضلة القلب في إسرائيل، بين ديسمبر/ كانون الأول 2020 ومايو 2021 من بين أكثر من خمسة ملايين شخص تم تطعيمهم، بحسب الوزارة في الكشف عن نتائج الدراسة التي أجراها ثلاثة فرق من الخبراء.

فايزر

فيما قالت الوزارة في بيان إن “الدراسة وجدت أن هناك صلة محتملة بين تلقي الجرعة الثانية من لقاح فايزر، وظهور التهاب عضلة القلب بين الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و 30 عاما”.

كما أشارت الدراسة إلى أنّ معظم المرضى الذين عانوا من التهاب القلب، قضوا ما لا يزيد عن أربعة أيام في المستشفى وتم تصنيف 95 في المئة من الحالات على أنها خفيفة.
وفي السياق ذاته، قالت فايزر في بيان لها إنها على علم بالملاحظات الإسرائيلية حول التهاب عضلة القلب، مشيرة إلى عدم وجود علاقة سببية بلقاحها.

اقرأ المزيد: دراسة: خلط لقاحين من فايزر وأسترازينيكا آمن وفعال
يشار إلى أنّ إسرائيل رائدة على مستوى العالم في إدارة حملة التطعيم ضد كورونا حيث تلقى ما يقرب من 60 في المئة من سكانها البالغ عددهم 9.3 مليون نسمة لقاح فايزر، في حين أظهرت قاعدة البيانات الوطنية الخاصة باللقاح، أنه يكون فعالاً بدرجة كبيرة في الوقاية من الأعراض والأمراض الشديدة المرتبطة بكوفيد-19.

ليفانت- وكالات