أوروبا: التصرفات الصينية تمس بالاستقرار وسنحمي أنفسنا

شارل ميشيل

يعتزم الرئيس الأميركي جو بايدن الذي وصل إلى بريطانيا مساء أمس الأربعاء، حشد الدعم الأوروبي من أجل كبح التصرفات الصينية والروسية على السواء.

وكانت وثيقة مسربة كشفت سابقاً، بحسب ما أفادت وكالة بلومبيرغ، بأن القادة ضمن قمة مجموعة السبع، سيطالبون منظمة الصحة العالمية بإجراء تحقيق جديد وشفاف حول منشأ كورونا.

من جهته، شدد رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل على مواجهة التصرفات الصينية، وذلك في معرض حديثه عن المواضيع التي ستبحثها قمة مجموعة السبع

كما تطرق إلى مسألة مواجهة جائحة كورونا، مؤكداً أهمية تطعيم البشرية التي تعتبر أولوية مطلقة للخروج من تلك الأزمة الصحية.

وقال خلال مؤتمر صحافي مشترك مع أرسولا فون دير لاين، رئيسة المفوضية الأوروبية من بروكسيل: “سنحمي أنفسنا من التصرفات الصينية التي تمس بالاستقرار”.

أورسولا فون دير لاين

وأشار إلى أن الاتحاد الأوروبي يطالب بالشفافية المطلقة حول أسباب أزمة كوفيد 19، مشدداً على وجوب متابعة التحقيق حول منشأ الفيروس والسماح بوصول المحققين إلى كافة المواقع التي قد تثير الشبهات، أو تشكل أهمية علمية وبحثية.

أما رئيسة المفوضية فتطرقت إلى الناحية الاقتصادية للجائحة، مؤكدة في الوقت عينه أن الدول الأوروبية تمكنت من تخطي تداعياتها على الصعيد الاقتصادي والمالي، كما أفادت بأن مجموعة السبع ملتزمة بإنهاء الوباء عام 2022.

المزيد مرشحة “الخضر” لخلافة ميركل: علينا أن نكون أكثر صلابة مع الصين وروسيا

يأتي هذا فيما يتوقع أن تناقش قمة الدول السبع الغنية التي ستنعقد في بريطانيا، عددا من المسائل على رأسها فيروس كورونا وحملات التطعيم عالميا، فضلا عن التحديات التي تواجهها أمام الصين والتغير المناخي.

ليفانت – وكالات