13.2 مليار ليرة.. عجز قياسي بميزانيّة تركيا

الليرة التركية

نتيجة وطأة أزمة مالية ونقدية واقتصادية حادة، دوّنت تركيا عجزاً قياسياً ضمن ميزانيتها في غضون شهر أبريل/نيسان الماضي، ليقفز إلى 13.2 مليار ليرة.

وتبعاً لمعطيات وزارة الخزانة والمالية التركية، أمس الأحد، وصلت العائدات النقدية في موازنة الدولة خلال أبريل 97 ملياراً و451 مليون ليرة في حين دوّنت النفقات 111 ملياراً و553 مليون ليرة، ووصلت عائدات الخزانة من القروض المضمونة والمعاد تدويرها 898 مليون ليرة.

اقرأ أيضاً: الاتّساع الحاد في العجز.. سيودي بالليرة التركية للهاوية

كما وصلت نسبة التراجع النابعة من مؤشر العملات الأجنبية 218 مليون ليرة، فيما ازداد صافي الحساب البنكي والحساب الهامشي بقرابة 8 مليارات و715 مليون ليرة

جاء ذلك، في وقت تصارع فيه أنقرة التبعات السلبية لعجز ميزانها التجاري الصاعد، خلال الأشهر الماضية من العام الجاري، ومحاولات لوقف تدهور الليرة التي بلغت مستويات متدنية، وسط ارتفاع متزايد في النفقات الجارية نتيجة فروقات أسعار الصرف.

الليرة_التركية

ودوّنت تركيا عجزاً في ميزانها التجاري (الفرق بين قيمة الصادرات والواردات)، في أول 4 شهور من 2021، وسط مواصلة ارتباك واضح في تجارتها.

كما ضغطت أزمات أنقرة الاقتصادية والمالية والنقدية على مؤشر ثقة المستهلك بالبلاد، خلال أبريل/ نيسان الجاري، إذ تدنّى مؤشر ثقة المستهلك إلى 80.2 نقطة في أبريل/ نيسان الجاري، بالمقارنة مع 86.7 نقطة في مارس/ آذار الماضي 2019، بنسبة هبوط 7.5%.

ليفانت-وكالات