الوضع المظلم
الأحد ٢٣ / يناير / ٢٠٢٢
Logo

تفاصيل قصة الناشطة الإسبانية وهي تعانق مهاجراً سنغالياً

تفاصيل قصة الناشطة الإسبانية وهي تعانق مهاجراً سنغالياً
تفاصيل قصة الناشطة الإسبانية وهي تعانق مهاجراً سنغالياً

أحدثت الصورة المتداولة على منصّات التواصل الاجتماعي، خلال الساعات القليلة الماضية، زلزالاً على مستوى واسع، لناشطة تعمل لدى الصليب الأحمر تعانق مهاجراً من أصحاب البشرة السمراء.


في التفاصيل، نشرت صفحة الصليب الأحمر، لحظة عناق جرت بين متطوعة إسبانية، ومهاجر سنغالي مرهق ومنهمر في البكاء، بعد وصوله للسواحل الإسبانية.


https://www.youtube.com/watch?v=DBJxOz_-Tps&feature=emb_title


وانتشر فيديو كذلك عبر منصات التواصل، ظهرت فيه الفتاة المتطوعة، والتي تدعى “لونا رييز"، 20 عاماً، وهي تسقي المهاجر السنغالي الماء، بعد رحلته الملئية بالمخاطر والإرهاق.


وعقب تداول تلك اللقطة على منصات السوشل ميديا، هاجم آلاف الإسبانيين اليمينيين، الشابة الإسبانية، بسبب معارضتهم الشديدة لدخول المهاجرين للبلاد بالطرق غير الشرعية.



اقرأ: لإعادة اللاجئين إلى ليبيا.. حكومة مالطا ترشو مهرّبي البشر


كذلك، تعرضت الشابة للتنمر الإلكتروني، وبدأت حملة مضادة بالظهور، تدعم الفتاة الإسبانية، حتى انتشر وسم على موقع تويتر “شكراً لونا” في إسبانيا.



اقرأ المزيد: محكمة مصرية تقضي بإعدام أب ونجليه قتلوا شاباً


وقالت “لونا رييز”، في حديثها لوسائل إعلام إسبانية: “عندما اكتشفوا أنّ صديقي الحميم أسود البشرة كذلك، لم يتوقفوا عن إهانتنا وتوجيه الألفاظ النابية لي”.


ليفانت - وكالات 

facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!