نجمة البوب “ليدي غاغا” تنضم لوثائقي مع الأمير هاري وأوبرا وينفري

فيلم وثائقي

وفقاً لموقع “ميرور” البريطاني، تشتهر ليدي غاغا بمظهرها المبالغ فيه وملابسها الفريدة، إلا أنها تتخلى عن شكلها الفني لتكشف للجمهور تفاصيل من حياتها الخاصة.

وطرحت “أبل” أول إعلان تشويقي للوثائقي، الإثنين، ويظهر فيه جميع النجوم المشاركين في العمل ومن بينهم ليدي غاغا.

وأعلنت ليدي غاغا انضمامها للوثائقي The Me You Can’t See على شبكة “أبل” للحديث عن مشاكلها النفسية السابقة وتجاربها مع الصحة العقلية.

وتخلت نجمة البوب ليدي غاغا عن اسمها الموسيقي، واستعادت اسمها الأصلي ستيفاني جيرمانوتا، من أجل الظهور في وثائقي الأمير هاري.

وينضم للمغنية ليدي غاغا، الأمير هاري الذي يتحدث عن تجربته مع وفاة والدته الأميرة ديانا، وكذلك المذيعة أوبرا وينفري التي تتحدث عن أزمات نفسية سابقة تعافت منها.

وقالت ليدي غاغا في الإعلان إنها لا تشارك تجربتها الشخصية مع المرض النفسي من أجل منفعة شخصية، وإنما لمساعدة هؤلاء ممن يحتاجون المساعدة.

وكشف الموقع أن غاغا تعرضت لحادثة اغتصاب في عمر الـ19، وسبق وناقشت قضية الاعتداء الجسدي في أغانيها، لذلك من المتوقع أن تتطرق لهذه القضية في الوثائقي.

اقرأ المزيد: متحدياً الزهايمر.. ألبوم لـ”توني بينيت” بالشراكة مع “ليدي غاغا”

ويعرض الوثائقي على “أبل” في 21 مايو/أيار المقبل، وهو من إنتاج الأمير هاري وأوبرا وينفري.

ليفانت – وكالات