مقتل عنصر من فصيل موالٍ لأنقرة شمالي الرقة باقتحام منزله

مقتل عنصر من فصيل موالي لأنقرة شمالي الرقة باقتحام منزله

قتل عنصر من فصيل “أسود السنة” المدعوم من أنقرة، وأصيبت زوجته برصاص مسلحين مجهولين اقتحموا منزلهم في ناحية سلوك الواقعة، شمالي الرقة، ضمن مناطق “نبع السلام”.

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إنّ مجهولين قتلوا، اليوم الأربعاء، عنصراً من فصيل “أسود السنة” الموالي لتركيا، وأصيبت زوجتة بجروح، بعد اقتحامهم المنزل، في ناحية سلوك بمدينة الرقة. فيما لم يكشف المصدر عن حالة الزوجة التي أصيبت بطلق ناري، وجرى نقلها إلى المستشفى.

وكان شاب قد توفي في 17 أيار/ مايو، تحت التعذيب في سجون “الشرطة العسكرية” الموالية لتركيا، في مدينة تل أبيض،

وبحسب المرصد السوري، فإنّ الشاب كان أميراً سابقاً في “الشرطة الإسلامية” التابعة لتنظيم “الدولة داعش”، إبان سيطرة التنظيم على مدينة معدان في ريف الرقة الجنوبي.

اقرأ: “لن تكون حرّة ولا نزيهةً”.. بيان مشترك لعدّة دول غربية استنكاراً لانتخابات الرئاسة السورية

ومن جانب آخر، أطلقت قذيفة من مناطق تقع تحت سيطرة فصائل “درع الفرات” التابعة للمعارضة السورية، اليوم الأربعاء، مما تسبب في حرق أرضٍ زراعية لمحصول القمح في بلدة “الشيوخ الفوقاني”، الواقعة غربي كوباني.

اقرأ المزيد: لارتكابه جرائم حرب..الاتحاد الأوروبي يتوعّد بمزيد من الإجراءات لمنع إفلات النظام السوري من العقوبات

ونقلت “شبكة آسو الإخبارية” عن مصدر تابع للإداراة الذاتية في شمال شرق سوريا، أن الحريق أجهز على هكتارين من محصول القمح بالإضافة لهكتار آخر كان قد تم حصاده مسبقاً، قبل تمكن فرق الإطفاء من إخماد النيران.

ليفانت – المرصد السوري

قتل عنصر من فصيل “أسود السنة” المدعوم من أنقرة، وأصيبت زوجته برصاص مسلحين مجهولين اقتحموا منزلهم في ناحية سلوك الواقعة، شمالي الرقة، ضمن مناطق “نبع السلام”.

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إنّ مجهولين قتلوا، اليوم الأربعاء، عنصراً من فصيل “أسود السنة” الموالي لتركيا، وأصيبت زوجتة بجروح، بعد اقتحامهم المنزل، في ناحية سلوك بمدينة الرقة. فيما لم يكشف المصدر عن حالة الزوجة التي أصيبت بطلق ناري، وجرى نقلها إلى المستشفى.

وكان شاب قد توفي في 17 أيار/ مايو، تحت التعذيب في سجون “الشرطة العسكرية” الموالية لتركيا، في مدينة تل أبيض،

وبحسب المرصد السوري، فإنّ الشاب كان أميراً سابقاً في “الشرطة الإسلامية” التابعة لتنظيم “الدولة داعش”، إبان سيطرة التنظيم على مدينة معدان في ريف الرقة الجنوبي.

اقرأ: “لن تكون حرّة ولا نزيهةً”.. بيان مشترك لعدّة دول غربية استنكاراً لانتخابات الرئاسة السورية

ومن جانب آخر، أطلقت قذيفة من مناطق تقع تحت سيطرة فصائل “درع الفرات” التابعة للمعارضة السورية، اليوم الأربعاء، مما تسبب في حرق أرضٍ زراعية لمحصول القمح في بلدة “الشيوخ الفوقاني”، الواقعة غربي كوباني.

اقرأ المزيد: لارتكابه جرائم حرب..الاتحاد الأوروبي يتوعّد بمزيد من الإجراءات لمنع إفلات النظام السوري من العقوبات

ونقلت “شبكة آسو الإخبارية” عن مصدر تابع للإداراة الذاتية في شمال شرق سوريا، أن الحريق أجهز على هكتارين من محصول القمح بالإضافة لهكتار آخر كان قد تم حصاده مسبقاً، قبل تمكن فرق الإطفاء من إخماد النيران.

ليفانت – المرصد السوري

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit