مصرية تقتل زوجها بطريقة صادمة لتزوجه بامرأة ثانية

الصورة تعبيرية
الصورة تعبيرية

هزّت حادثة مرعبة في مصر الرأي العام، بعد مقتل زوج على يد زوجته، حيث قامت الزوجة بمساعدة ابنها، بقطع رأسه والعضو الذكري، لأنّه تزوج بامرأة ثانية، في منطقة إمبابة بالجيزة.

قالت وسائل إعلام مصرية، إن النيابة العامة، أمرت بحبس ربة منزل وابنها، 4 أيام على ذمة التحقيق، بعد توجيه الاتهام إليها بقتل زوجها، وقطع رأسه والعضو الذكري، كما صرحت النيابة بدفن جثة المجني عليه بعد صدور بيان الصفحة التشريحية.

وبعد وصول بلاغ للشرطة، يفيد بالعثور على جثة رجل مقتول ومقطوع الرأس، قامت بتفريغ كاميرات المراقبة، التي أكدت تورّط الزوجة وابنها في قتل المجني عليه وإلقائه في شارع الاعتمادية بإمبابة.

مصر

وأظهرت الكاميرات أنّ الزوجة وضعت زوجها داخل سجادة، وطلبت النيابة تحريات رجال المباحث حول الجريمة للوقوف على ظروف وملابسات الحادث.

فيما أكد أحد شهود العيان من جيران المتهمة، أن المجني عليه كان يعيش مع زوجته المتهمة وابنه وابنته ويسكن في المنطقة منذ 4 شهور، وسمعته طيبة بين السكان وفي حاله، وكانت على خلاف مع زوجها بعد أن علمت بأنه تزوج حديثاً عليها.

وأشار الجار الشاهد، إلى وقوع مشادة بينهما، فقررت المتهمة الانتقام منه، فقطعت رأسه والعضو الذكري، ووضعته داخل سجادة بدون رأسه، حتى لا يتعرف عليه أحد، وألقته بشارع الاعتماد في منطقة إمبابة بالجيزة بمساعدة ابنها.

فقررت النيابة العامة حبس المتهمة على ذمة التحقيقات، وجدّد قاضي المعارضات حبسها لمدة 15 يوماً، بعد أن اقتادتها أجهزة الأمن إلى مسرح الجريمة.

ليفانت – وكالات