شرق سوريا..مصادر عراقية تؤكّد وجود تعاون مع روسيا

العراق: افتتاح منفذ الوليد الحدودي مع سوريا قريبا

نقل موقع روسيا اليوم عن مصدر أمني عراقي، يوم أمس السبت، أنباء عن وجود تنسيق بين القوات العراقية، و”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) بشأن ملاحقة عناصر “داعش” بين البلدين.

وبحسب المصدر، فإن “القوات العراقية تقوم بتنسيق كبير مع قوات سوريا الديمقراطية، وتمكنت خلال الأشهر الماضية من القبض على أعداد كبيرة من عناصر تنظيم داعش، تقدر بالعشرات”، مضيفاً أنّ أن “هذا التنسيق بعلم التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية في العراق وسوريا، ويساعد التحالف في نقل عناصر داعش الذين يقبض عليهم في سوريا ونقلهم للمحاكمة في العراق”، وفق ما نقله “روسيا اليوم” عن المسؤول العراقي.

الشرطة العسكرية الروسية تدخل مدينة كوباني

كما لفت إلى أن “التنسيق بين الجانبين، أدى إلى تراجع تسلل عناصر تنظيم داعش بين البلدين بنسبة كبيرة”.

وبحسب روسيا اليوم، فقد كان مصدر أمني عراقي رفيع المستوى، قد أشار إلى انخفاض نسبة التسلل والتهريب عبر حدود البلاد مع سوريا، فيما أشار إلى أن قيادة العمليات المشتركة تشدد إجراءاتها الأمنية هناك.

في سياق متصل، أعلن المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة العراقية اللواء تحسين الخفاجي البَدْء بحفر خندق بين العراق وسوريا بهدف سد أي ثغرات أمام العناصر الإرهابية.

اقرأ المزيد: إغراءات وعروض في سبيل الانتساب لصالح الميليشيات الإيرانية جنوب سوريا

إلى ذلك، تأمل السلطات العراقية في إنهاء هذا الخندق خلال شهرين، فيما يؤكد خبراءُ ضرورة استخدام التقنية الحديثة في مراقبة الحدود.

يشار إلى أنّ نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، رصدوا مؤخّراً توجه أرتال عسكرية إلى البادية السورية، وتضم تلك التعزيزات قوات من الفرقة 11 التابعة لقوات النظام، والفرقة 25 التي يقودها “سهيل الحسن”، والفيلق الخامس الموالي لروسيا، وفيلق القدس أيضًا، ووفقًا للمصادر، يجري التحضيرات لإطلاق عملية عسكرية واسعة في باديتي حماة والرقة، بمشاركة من الطائرات الحربية الروسية.

ليفانت- روسيا اليوم