شاب برازيلي يقتل طفلين ومدرساً طعناً بالسكين

شاب برازيلي يقتل طفلين ومدرس طعناً بالسكين في مدرسة

أعلنت مسؤولة حكوميّة في البرازيل، اليوم الثلاثاء، أنّ شاباً برازيلياً، اقتحم مدرسة في مدينة ساوداديس بولاية سانتا كاتارينا الجنوبية، وقتل 3 أطفال ومدرس، في عملية هجوم طعناً بسكين.

وأضافت المسؤولة سيلفيا فيرنانديس دوس سانتوس، أنّ الهجوم وقع عند نحو العاشرة صباحاً بالتوقيت المحلي، مضيفة أنّ قوات الأمن احتجزت قاصراً للاشتباه في تورّطه بارتكاب الجريمة.

حادث طعن بكندا

وبناءً على المعلومات الواردة، فإنّ الشاب المهاجم، حاول قتل نفسه بعد الهجوم، إلا أنّه تم اعتقاله ونقله إلى المستشفى.

اقرأ المزيد: بعد جيف بيزوس.. بيل غيتس ينفصل عن زوجته

فيما لم تكشف المصادر عن الأسباب التي دفعت الشاب المراهق إلى الهجوم.

اقرأ:هندي يسقي مصابة بالكورونا «بول البقر» بغرض الشفاء

وازدادت جرائم القتل في البرازيل، في أكتوبر المنصرم، بـ7% مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق، على الرغم من القيود التي يفرضها وباء كورونا، وفقاً لمعهد البرازيلي للسلامة.

ليفانت – وكالات