رغم جائحة كورونا.. نحو 20 فيلماً ستنطلق عروضها في دور السينما الفرنسية

سينما

لم يعلن مسؤولو الشركات العاملة في هذا قطاع دور السينما الفرنسية، حتى اليوم اتفاقاً لتنظيم مواعيد طرح الأفلام في الصالات وفقاً لما كان يأمل فيه كثر منهم انطلاقاً من خشيتهم من حدوث فائض في الأسابيع الأولى نظراً إلى وجود أكثر من 400 فيلم تنتظر العرض.

وبمجرد إعلان الرئيس إيمانويل ماكرون إعادة افتتاح دور السينما في 19 أيار/مايو، سارع منتجو سلسلة من الأفلام إلى إعلان نيتهم طرحها في ذلك اليوم، علماً أن الحد الأقصى من الجمهور المسموح به في الصالات يبلغ ثلث سعتها المعتادة.

حيث أعلن منتجو نحو 20 فيلماً حتى الآن عزمهم على إطلاق عروضها في دور السينما الفرنسية في 19 أيار/مايو رغم جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19).

سينما

وهو اليوم المحدد لإعادة فتح معظم الأماكن الثقافية في فرنسا ومنها دور السينما، وفقًا لإحصاءات مجلة “لو فيلم فرانسيه” المتخصصة.

كذلك يعرض الفيلم الدنماركي “إناذر راوند” الذي فاز الأحد الفائت بجائزة أفضل فيلم أجنبي في احتفال جوائز الأوسكار، وهو من إخراج توماس فينتربرغ.

وإضافة إلى الإنتاجات الفرنسية الموجودة ضمن هذه الأفلام العشرين، ثمة أيضاً أعمال أجنبية، بينها “فولينغ”، وهو دراما عائلية عن الشيخوخة والمرض والعلاقة بين الأب والابن، وأول فيلم من إخراج الممثل الأميركي فيغو مورتنسن.

اقرأ المزيد: بسبب كورونا.. مهرجان البحرين السينمائي يعلن جوائزه افتراضياً

وكانت قد لجأت بعض شركات الإنتاج إلى خدمة الفيديو عند الطلب بسبب إغلاق الصالات، من خلال طرح أفلام أعاقت أزمة فيروس كورونا مسارها. وهذه حال “يونيفرسال” التي تتيح مشاهدة “ذي إنفيزيبل مان” من بطولة إليزابيت موس و”إيما” و”ذي هانت” لمدة 48 ساعة في مقابل 20 دولارا. كذلك، تعتزم شركة الإنتاج طرح “ترولز وورلد تور” بصورة متزامنة في صالات السينما وعبر خدمة الفيديو على الطلب.

ليفانت – وكالات