تقرير سري.. يؤجل إخلاء عائلات فلسطينية بحي الشيخ جراح

مواجهات القدس

أفصح موقع “واللا” العبري، أمس الأحد، عن الأسباب التي دفعت محكمة إسرائيلية لتأجيل مناقشة قضية إخلاء عائلات فلسطينية منازلها في حي الشيخ جراح، والتي كانت مزمعة اليوم الاثنين.

وأورد “واللا” عن مصادر أمنية ذكرها أنّ المستشار القضائي للحكومة، أفيحاي مندلبيت، بعث تقريراً سرياً إلى المحكمة العليا تمحور حول تقديرات الموقف من قبل الأجهزة الأمنية التي تتضمن الشاباك والشرطة والاستخبارات في الجيش ومجلس الأمن القومي.

اقرأ أيضاً: توافق فلسطيني أردني على التنسيق.. وتونس تُساند

ولفتت تقديرات تلك الجهات إلى أنّ “إجلاء السكان الفلسطينيين من الشيخ جراح سيشعل المنطقة وقد يؤدي إلى التصعيد”، مما استدعى تاجيل المحكمة البت في إخلاء منازل أهالي حي الشيخ جراح، وذكرت مصادر محلية أنّ القاضي، يتسحاق عميت، أقرّ إرجاء جلسة المحكمة التي كانت مقررة اليوم الاثنين، وستعقد جلسة تالية في غضون شهر.

وفي الصدد، ذكرت مصادر عبرية أن أعضاء “الكنيست” من حزب “الصهيونية الدينية” ينوون إجراء جولة، اليوم الاثنين، في حي الشيخ جراح، حيث تهدّد سلطات تل أبيب 28 عائلة في الشيخ جراح بترحيلها عن منازلها، لصالح جمعيات يهودية ترمي لإقامة حي استيطاني كبير في المنطقة، والاستيلاء على المنازل المذكورة.

فلسطين وإسرائيل

هذا وكان قد رفض وزير الاستخبارات الإسرائيلي، إيلي كوهين، طلباً أمريكياً بخصوص أحداث القدس الشرقية، وأوردت إذاعة الجيش الإسرائيلي “جالي تساهال”، أمس الأحد، عن كوهين تصريحه، إنّ بلاده ملك لهم، وهي ليست بحاجة إلى توجيهات من أحد.

ونوّهت الإذاعة بأنّ مسؤولين كباراً في إدارة الرئيس جو بايدن، طالبوا بتوضيحات من كبار المسؤولين الإسرائيليين بخصوص قضية العقارات في بلدة الشيخ جراح في القدس، وقال كوهين رداً على ذلك: “إسرائيل تتصرف بمسؤولية وتسمح بحرية العبادة، لكن يجب اتخاذ إجراءات ضد من يخالف الأمر، هناك من يحرض على النار، وهم عناصر ليسوا في الضفة الغربية ولكن في غزة.. عناصر في حركة الجهاد الإسلامي وحماس يتلقون تمويلاً من إيران”.

ليفانت-وكالات