السودان يُسيطر على مُستوطنة إثيوبية داخل أراضيه

السودان

ذكر موقع “سودان تربيون” نقلاً عن مصادر عسكرية، بأن الجيش السوداني، فرض سطوته على مستوطنة “شاي بيت” الإثيوبية داخل أراضي الفشقة عقب معارك طالت، منذ الأربعاء الماضي.

وأشارت المصادر إلى أنّ الجيش وقوات الاحتياطي بقيادة الفرقة الثانية مشاة بالقضارف شرقي السودان، استطاعت السيطرة التامة على مستوطنة شاي بيت الإثيوبية بالفشقة الصغرى، منوّهةً إلى أنّ “المستوطنة كانت بعمق 8 كيلومترات داخل الأراضي السودانية بمحلية باسندة الحدودية جنوبي منطقة “تاية”، وأنّ القوات السودانية تمكنت من طرد القوات والمليشيات والمزارعين الإثيوبيين الذين انتشروا أخيراً، لنظافة وفلاحة أراض مساحتها 50 ألف فدان.

اقرأ أيضاً: وزير الري السوداني: سد النهضة يشكل تهديداً لنصف سكان السودان

ووفق تلك المصادر، انفتحت قوات الجيش السوداني في المنطقة المستعادة وأنشأ معسكر في منطقة “الحجيرات”.

وكان قد كشف السودان، في يناير الماضي، عن 17 منطقة و8 مستوطنات داخل حدوده الشرقية، كانت محمية بمليشيات إثيوبية، قبل أن يلجأ الجيش السوداني، في نوفمبر الماضي، إلى استعادة 90% من هذه الأراضي.

السودان

ونوّه المدير التنفيذي لمحلية باسندة بولاية القضارف، مأمون الضو عبد الرحيم، لـموقع “سودان تربيون”، إلى اتجاه المحلية والجيش السوداني لإنشاء معابر وطرق ترابية، مبيناً أن تلك الطرق والمعابر لربط القوات المسلحة السودانية المنتشرة في المناطق المشتركة مع الفرقة الحادية عشرة سنجة بولاية سنار، واللواء السادس مشاة بباسندة في ولاية القضارف لتأمين الموسم الزراعي وحماية المزارعين.

كما نوّه مأمون الضو عبد الرحيم إلى أنّ تلك الخطوة “تأتي بعد نشاط وتحركات المليشيات وكبار المزارعين الإثيوبيين في الآونة الأخيرة للمناطق الحدودية داخل الأراضي السودانية”، مشيراً إلى أهمية قيام طريق “باسندة ـ تاية” بطول 25 كم، وإنشاء معبرين في الميعات.

ليفانت-وكالات