الجيش الأمريكي على تخوم روسيا.. ضمن أكبر مُناورة للناتو

الجيش الأمريكي

كشف جيش إستونيا أنّ القوات الأمريكية قامت الليلة الماضية، بعملية إنزال جوي واسعة النطاق في أراضي البلاد، ضمن إطار المرحلة التمهيدية لأكبر مناورات لحلف الناتو في أوروبا منذ 25 عاماً 

وشدد المكتب الإعلامي التابع لهيئة الأركان العامة لقوات الدفاع الإستونية، أنّ أكثر من 700 من منتسبي الفرقة الـ82 التابعة لقوات الإنزال الأمريكية، نفذوا ليلة أمس الجمعة على اليوم السبت، عملية إنزال في مطار بلدة نورمسي في قضاء يارفا وسط البلاد، بجانب إنزال آليات ومعدات قتالية.

اقرأ أيضاً: من إيران لسوريا ولبنان.. روسيا توفّر الحماية لتهريب الصواريخ

ونوّه الجيش الإستوني إلى أنّ غالبية العسكريين الأمريكيين الذين ساهموا في العملية، نقلوا إلى البلاد من الولايات المتحدة مباشرة، لافتةً إلى أن عملية الإنزال نفذت في “ظروف تكتيكية تشبه الواقع بأقصى قدر ممكن”، وتمت العملية تحت إشراف رئيسة إستونيا كرستي كاليولايد التي وصلت نورمسي لهذا الغرض.

وسيتوجه منتسبو قوات الإنزال الأمريكيون، اليوم والليل القادم، على متن مروحيات من نورمسي إلى المعسكر الرئيسي لمناورات Swift Response التي تعتبر المرحلة التمهيدية لمناورات Defender Europe، وهي أكبر مناورات يجريها حلف الناتو في أوروبا منذ الحرب الباردة.

الناتو وروسيا

هذا وكان قد حذر البيت الأبيض، من أنه قد يتخذ إجراءات إضافية ضد روسيا في حال اعتبر ذلك ضرورياً، لافتاً مع ذلك إلى أنه لا يريد وصول الأمور إلى مثل هذا الحد.

وذكرت الناطقة باسم البيت الأبيض، جين بساكي، خلال مؤتمر صحفي لها، أمس الجمعة: “عندما أعلنا عن عقوباتنا استخدمنا أكبر مجال للمناورة، لتكون لدينا إمكانية اتخاذ إجراءات إضافية إذا شكلت أعمال روسيا سببا لذلك”، وأكملت: “لا يريد أحد أن تصل الأمور إلى مثل هذا الحد، لكننا نحتفظ بمثل هذا الحق إذا قررنا أنه مبرر”.

ليفانت-وكالات