أوروبا ستسمح بدخول المسافرين الذين تلقوا كامل جرعات لقاح كورونا

الاتحاد الأوروبي

أفادت المفوضية الأوروبية أنها “ستسمح بالدخول إلى الاتحاد الأوروبي ليس فقط للأشخاص القادمين من دول يعد الوضع الوبائي فيها جيداً، بل أيضاً أولئك الذين تلقوا الجرعة الأخيرة الموصى بها من اللقاحات التي أقرها الاتحاد الأوروبي”.

واقترحت أيضاً “أن تخفف الدول الأعضاء القيود الحالية على السفر غير الضروري إلى الاتحاد الأوروبي، ومراعاة التقدم المحرز في حملات التطعيم والتطورات في الوضع الوبائي في جميع أنحاء العالم”.

ويحدّث الاتحاد الأوروبي باستمرار قائمة البلدان التي ينبغي يسمح بالسفر منها. وفي الوقت نفسه، فإن ظهور أنواع متحورة من فيروس كورونا تعقد عمليات السفر والتلقيح.

واقترحت المفوضية الأوروبية السماح بدخول المسافرين الذين تلقوا كامل جرعات اللقاحات المضادة لكورونا، والتي أقرها الاتحاد الأوروبي، إلى الدول الأوروبية.

الاتحاد الاوروبي

ويعكس هذا التحرك “أحدث النصائح العلمية” التي توضح أن التطعيم يساعد بشكل كبير في منع انتشار العدوى وانتقال الفيروس.

وتقترح المفوضية أن ترفع الدول الأعضاء القيود المفروضة على السفر غير الضروري للأشخاص الملقحين الذين يسافرون إلى الاتحاد الأوروبي.

وفي 26 أبريل الماضي، قالت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، إن الاتحاد الأوروبي سيسمح للأميركيين الذين حصلوا على تطعيم لفيروس كوفيد-19، من السفر لتلك الدول لقضاء عطلاتهم الصيفية فيها.

وأوضحت أورسولا فون دير لاين في مقابلة مع صحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية، أن الأميركيين ممن حصلوا على جرعتين من لقاح كورونا، سيكون بمقدورهم زيارة دول الاتحاد الأوروبي.

المزيد 27 دولة أوروبية ستستقبل السياح الذين تلقوا الجرعتين من اللقاحات

وتبنى الاتحاد الأوروبي قيودا صارمة على السفر إلى دول الاتحاد البالغ عددها 27 دولة العام الماضي، إذ لا يسمح بالرحلات غير الضرورية إلا من أستراليا ونيوزيلندا ورواندا وسنغافورة وكوريا الجنوبية وتايلاند.

ليفانت – وكالات