آكار يخرق البرتوكول.. وليبيون: ما حصل إهانة لمسؤول ليبي داخل بلاده

آكار في ليبيا

أثار المشهد الذي نشرته وزارة الدفاع التركية على صفحتها بموقع “تويتر”، الجدل بين عدد من الليبيين، بسبب ما اعتبر خرقاً لقواعد البروتوكول من قبل الوزير التركي الذي جلس على كرسي المضيف بدل الضيف.

وقد استفز الأمر عدداً من الليبيين رأوا في هذا المشهد إهانة لمسؤول ليبي داخل بلاده وعلى أرضه، معتبرين أن تلك الطريق ليست لكي تدير بها السلطة الجديدة العلاقة مع تركيا.

حيث أظهرت اللقطات اعتراض أحد الحاضرين على عدم تصدر رئيس الأركان الجلسة وتوسط الاجتماع، ليرد عليه الوزير التركي بنبرة استعلاء “الجلوس هكذا، البروتوكول هكذا”.

آكار وحداد

وعلى غرار ما جرى على ما يبدو مع رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين الشهر الماضي (أبريل)، أثار مقطع مصور لاستقبال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار في العاصمة الليبية طرابلس أمس، جدلاً بين الليبيين على مواقع التواصل.

فقد اعتبرت بعض وسائل الإعلام المحلية أن رئيس الأركان الليبي بالمنطقة الغربية محمد الحداد تعرض لإهانة داخل بلاده من قبل المسؤولين الأتراك، بعدما اضطر إلى الجلوس على مقعد جانبي خلال اجتماعه مع أكار الذي تصدر وتوسط الجلسة بقاعدة معيتيقة العسكرية في طرابلس، بحضور رئيس أركانه يشار غولر وعدد من الضباط الأتراك.

المزيد وزير خارجية تركيا في ليبيا لبحث الملفات الثنائية في مقدمتها “المرتزقة”

يذكر أن وزير الدفاع التركي ورئيس هيئة الأركان يشار غولر ومدير جهاز المخابرات الوطنية هاكان فيدان، زاروا أمس الاثنين طرابلس، حيث التقوا عددا من المسؤولين الليبيين.

ليفانت – وكالات