مغامرة 4 ناقلات إيرانية لتزويد سوريا بمؤونة 3 أسابيع من النفط

ناقلة نفط

بينت صور الأقمار الصناعية، التي تم التقاطها قبل يومين فوق الجزء الجنوبي من البحر الأحمر، أربع سفن ألا وهي أرمان 114، وسام 121، وداران، ورومينا.

حيث يعتقد المحللون أنها ستزود سوريا بكمية من النفط قد تكفيها لمدة ثلاثة أسابيع، في ظل أزمة محروقات خانقة تعاني منها البلاد في الفترة الأخيرة.

ويبدو أن ملايين براميل النفط الخام في طريقها إلى سوريا، قادمةً من إيران. فقد أظهرت صور شركة “تانكر تراكرز” التي تعنى بتتبع حركة السفن والنفط أربع سفن بأكثر من 3 ملايين برميل مجتمعة في طريقها إلى مصفاة بانياس السوري، عند ساحل البحر الأبيض المتوسط.

فيما قال سمير مدني، الشريك المؤسس لشركة تانكر تراكرز ، في حديث لشبكة فوكس نيوز: “في الوقت الحالي، عبرت ناقلة واحدة من الناقلات الأربع الإيرانية حاملة النفط الخام لمصفاة بانياس”.

نقلة نفط كورية

كذلك أوضح أن “رومينا” أوقفت نظام التتبع AIS الخاص بها، في خطوة مألوفة من قبل معظم الناقلات الإيرانية لتجنب تعقبها، كما أضاف أن 900 ألف برميل فقط موجودة الآن في البحر الأبيض المتوسط ويمكن أن تصل إلى سوريا بحلول اليوم على أقرب تقدير.

فضلاً عن ذلك، نشر سمير على حسابه على تويتر صورة، غامضة، معلقا: “يبدو أن أحدهم سرب بعض النفط في البحر الأحمر.

جدير بالذكر أنّ السفينة أرمان التي كانت تعرف سابقًا باسم Adrian Darya 1 ، كانت في صلب مواجهة حادة على مدى أسابيع بين الولايات المتحدة وإيران في صيف 2019.

اقرأ المزيد: إيران ترسل ناقلة نفط إلى سوريا.. وصراع شرق سوريا على النفط

وكان موقع قناة “فوكس نيوز” الأميركية أن أربع سفن تحمل ملايين البراميل من النفط الإيراني في طريقها إلى سوريا، وفق صور أقمار صناعية التقطت قبل نحو يومين أثناء عبورها البحر الأحمر، في مخالفة للعقوبات الأميركية المفروضة على طهران.

ليفانت- وكالات