بحضور مسؤولين فرنسيين كبار وسوريين.. ميشيل كيلو إلى مثواه الأخير

مراسم تشييع المعارض البارز ميشل كيلو إلى مثواه الأخير

جرت، اليوم الاثنين 26 أبريل، في تمام الساعة الرابعة بتوقيت “فرنسا”، مراسم تشيع ودفن المعارض البارز “ميشيل كيلو”، في العاصمة الفرنسية “باريس”.

 أقيمت الصلاة في كنيسة سان بيير مونت روج، للمسيحيين الكاثوليك، ونقل الجثمان إلى مقبرة باريس دو بانيو، Cimetière parisien de Bagneux، الواقعة في إحدى ضواحي باريس.

وشارك في مراسم الوداع “إيمانويل بون”، ممثلاً عن الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، إضافة إلى دبلوماسي آخر عن وزير الخارجية الفرنسي.

كما حضر عدد من السياسيين السوريين البارزين، أبرزهم، مناف طلاس، وبرهان غليون، سمير العيطة، نادر جبلي، بسمة قضماني، مازن عدي، نجاتي طيارة، إضافة إلى حشد من السوريين المقيمين في أوروبا.

مناف طلاس

مناف طلاس

اقرأ: وصية “ميشيل كيلو” للسوريين: لن يحرّركم أي هدف غير الحرية فتمسّكوا بها

وكان المعلنون عن المراسم قد نبهوا إلى أنّه سيمنع التجمع لأكثر من 30 شخصاً خلال الدفن، وفقاً للبروبرتكول المفروض في فرنسا، من خلال التدابير الوقائية لتفادي تفشي فيروس كورونا.

اقرأ المزيد: بعد صراع مع كورونا.. “ميشيل كيلو” يعتزل الحياة

وتوفي المعارض البارز في الـ19 من نيسان، الشهر الحالي، بعد تدهور حالته الصحية إثر إصابته بفيروس كورونا، في العاصمة الفرنسية.

ليفانت

جرت، اليوم الاثنين 26 أبريل، في تمام الساعة الرابعة بتوقيت “فرنسا”، مراسم تشيع ودفن المعارض البارز “ميشيل كيلو”، في العاصمة الفرنسية “باريس”.

 أقيمت الصلاة في كنيسة سان بيير مونت روج، للمسيحيين الكاثوليك، ونقل الجثمان إلى مقبرة باريس دو بانيو، Cimetière parisien de Bagneux، الواقعة في إحدى ضواحي باريس.

وشارك في مراسم الوداع “إيمانويل بون”، ممثلاً عن الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، إضافة إلى دبلوماسي آخر عن وزير الخارجية الفرنسي.

كما حضر عدد من السياسيين السوريين البارزين، أبرزهم، مناف طلاس، وبرهان غليون، سمير العيطة، نادر جبلي، بسمة قضماني، مازن عدي، نجاتي طيارة، إضافة إلى حشد من السوريين المقيمين في أوروبا.

مناف طلاس

مناف طلاس

اقرأ: وصية “ميشيل كيلو” للسوريين: لن يحرّركم أي هدف غير الحرية فتمسّكوا بها

وكان المعلنون عن المراسم قد نبهوا إلى أنّه سيمنع التجمع لأكثر من 30 شخصاً خلال الدفن، وفقاً للبروبرتكول المفروض في فرنسا، من خلال التدابير الوقائية لتفادي تفشي فيروس كورونا.

اقرأ المزيد: بعد صراع مع كورونا.. “ميشيل كيلو” يعتزل الحياة

وتوفي المعارض البارز في الـ19 من نيسان، الشهر الحالي، بعد تدهور حالته الصحية إثر إصابته بفيروس كورونا، في العاصمة الفرنسية.

ليفانت

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit