روسيا وإيطاليا تتبادلان طرد دبلوماسيين

إيطاليا وروسيا

كشفت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الاثنين، بأن موسكو طردت دبلوماسياً إيطالياً واحداً، وذلك في ردها على إجراء مماثل من جانب روما.

وأتى في بيان صادر عن الوزارة وعرض على موقعها الإلكتروني: “تم في 26 أبريل الجاري توجيه دعوة إلى السفير الإيطالي لدى موسكو، بي.تيراتشانو، لزيارة وزارة الخارجية الروسية، حيث تم تسليمه مذكرة تتضمن إعلان مساعد الملحق لشؤون الدفاع لدى السفارة الإيطالية في روسيا الاتحادية، كا.باتشيفيتشي، شخصية غير مرغوب فيها ردا على الأعمال غير الودية وغير المبررة بالكامل من قبل السلطات الإيطالية تجاه الملحق العسكري لدى السفارة الروسية في روما”.

اقرأ أيضاً: بسبب اعتباره طاغية.. أنقرة تُجمد صفقة عسكرية مع إيطاليا

وأردف البيان الروسي: “ومن الضروري أن يغادر الموظف المذكور أعلاه الأراضي الروسية خلال الساعات الـ24 المقبلة”.

هذا وكان قد نبّه وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، أمس الأحد، من انخراط برلين في المواجهة مع موسكو، مشيراً إلى أهمية الحوار مع روسيا والحفاظ على علاقات حسن الجوار معها.

إيطاليا

وذكر ماس لقناة “داس إرستي” التلفزيونية: “العقوبات الاقتصادية التي يفرضها الاتحاد الأوروبي ستظل سارية حتى يتم إيجاد الحل في شبه جزيرة القرم وشرقي أوكرانيا، من مصلحة روسيا حل هذه القضايا”.

من جانيه، دعا وزير الاقتصاد الألماني، بيتر التماير، إلى “عدم ربط مشروع “السيل الشمالي 2″ لضخ الغاز الروسي إلى أوروبا بقضايا شخصية، بينها قضية المعارض أليكسي نافالني”.

ليفانت-وكالات