خسارة أتليتيكو مدريد تنعش آمال ريال وبرشلونة للمنافسة على الصدارة

اتليتكو وبلباو

يتصدر أتليتيكو مدريد ترتيب دوري الدرجة الأولى برصيد 73 نقطة، لكن برشلونة صاحب المركز الثالث، الذي يملك 71 نقطة بعد فوزه 2-1 على مضيفه فياريال في وقت سابق الأحد، يستطيع الانفراد بالصدارة إذا هزم غرناطة يوم الخميس القادم.

فيما يحتل ريال مدريد حامل اللقب المركز الثاني برصيد 71 نقطة بعد تعادله بدون أهداف على أرضه مع ريال بيتيس السبت.

وكان قد تعثر أتليتيكو مدريد الإسباني في سباق اللقب مرة أخرى بعد خسارته 2-1 أمام مضيفه أتليتيكو بيلباو بهدف متأخر عن طريق إنيجو مارتينيز ليهدي برشلونة فرصة اعتلاء القمة.

حيث وجهت كرة صاروخية بالرأس من مارتينيز إثر ركلة ركنية في الدقيقة 86 ضربة قاضية لأتليتيكو الذي أدرك التعادل عبر ستيفان سافيتش بتسديدة بالرأس في الدقيقة 77 ليلغي تقدم بيلباو عن طريق أليكس برينجير في الدقيقة التاسعة.

وتضيف هزيمة أتليتيكو المزيد من الإثارة على سباق اللقب الرباعي، إذ تفصله ثلاث نقاط فقط عن إشبيلية صاحب المركز الرابع، الذي هزم غرناطة 2-1، قبل خمس جولات على نهاية الموسم.

وقال كوكي قائد أتليتيكو “نحن محطمون. حاولنا العودة إلى المباراة في الشوط الثاني بأي طريقة ممكنة، وأدركنا التعادل ثم سجلوا هدف الفوز من كرة ثابتة. علينا مواصلة العمل ومحاولة الفوز بمباراتنا التالية، ونحن في أشد الحاجة إلى ذلك”.

اتليتكو وبلباو

ويحل أتليتيكو ضيفاً على إلتشي المتعثر في مباراته القادمة قبل مواجهة قد تكون حاسمة على اللقب خارج ملعبه أمام برشلونة في الثامن من مايو أيار.

وأضاف كوكي “نحن ما زلنا ننافس على اللقب ونؤمن بقدرتنا على الفوز بالمباريات الخمس المتبقية”.

ولم يحقق بيلباو أي فوز في أي مسابقة منذ السابع من مارس وخسر مباراتين نهائيتين في كأس ملك إسبانيا هذا الشهر، وتعرض لهزيمة ثقيلة 4-صفر أمام برشلونة في مواجهة الأسبوع الماضي.

بعد سلسلة من النتائج السيئة التي سمحت لريال مدريد وبرشلونة وإشبيلية بالعودة إلى سباق اللقب، حقق فريق المدرب دييغو سيميوني انتصارين متتاليين على ويسكا وإيبار المتعثرين.

لكن بيلباو بدا قريبا من الأداء الذكي المليء بالطاقة الذي قدمه في الأسابيع الأولى تحت قيادة المدرب مارسيلينو.

ليفانت – وكالات

يتصدر أتليتيكو مدريد ترتيب دوري الدرجة الأولى برصيد 73 نقطة، لكن برشلونة صاحب المركز الثالث، الذي يملك 71 نقطة بعد فوزه 2-1 على مضيفه فياريال في وقت سابق الأحد، يستطيع الانفراد بالصدارة إذا هزم غرناطة يوم الخميس القادم.

فيما يحتل ريال مدريد حامل اللقب المركز الثاني برصيد 71 نقطة بعد تعادله بدون أهداف على أرضه مع ريال بيتيس السبت.

وكان قد تعثر أتليتيكو مدريد الإسباني في سباق اللقب مرة أخرى بعد خسارته 2-1 أمام مضيفه أتليتيكو بيلباو بهدف متأخر عن طريق إنيجو مارتينيز ليهدي برشلونة فرصة اعتلاء القمة.

حيث وجهت كرة صاروخية بالرأس من مارتينيز إثر ركلة ركنية في الدقيقة 86 ضربة قاضية لأتليتيكو الذي أدرك التعادل عبر ستيفان سافيتش بتسديدة بالرأس في الدقيقة 77 ليلغي تقدم بيلباو عن طريق أليكس برينجير في الدقيقة التاسعة.

وتضيف هزيمة أتليتيكو المزيد من الإثارة على سباق اللقب الرباعي، إذ تفصله ثلاث نقاط فقط عن إشبيلية صاحب المركز الرابع، الذي هزم غرناطة 2-1، قبل خمس جولات على نهاية الموسم.

وقال كوكي قائد أتليتيكو “نحن محطمون. حاولنا العودة إلى المباراة في الشوط الثاني بأي طريقة ممكنة، وأدركنا التعادل ثم سجلوا هدف الفوز من كرة ثابتة. علينا مواصلة العمل ومحاولة الفوز بمباراتنا التالية، ونحن في أشد الحاجة إلى ذلك”.

اتليتكو وبلباو

ويحل أتليتيكو ضيفاً على إلتشي المتعثر في مباراته القادمة قبل مواجهة قد تكون حاسمة على اللقب خارج ملعبه أمام برشلونة في الثامن من مايو أيار.

وأضاف كوكي “نحن ما زلنا ننافس على اللقب ونؤمن بقدرتنا على الفوز بالمباريات الخمس المتبقية”.

ولم يحقق بيلباو أي فوز في أي مسابقة منذ السابع من مارس وخسر مباراتين نهائيتين في كأس ملك إسبانيا هذا الشهر، وتعرض لهزيمة ثقيلة 4-صفر أمام برشلونة في مواجهة الأسبوع الماضي.

بعد سلسلة من النتائج السيئة التي سمحت لريال مدريد وبرشلونة وإشبيلية بالعودة إلى سباق اللقب، حقق فريق المدرب دييغو سيميوني انتصارين متتاليين على ويسكا وإيبار المتعثرين.

لكن بيلباو بدا قريبا من الأداء الذكي المليء بالطاقة الذي قدمه في الأسابيع الأولى تحت قيادة المدرب مارسيلينو.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit