خبراء يبتكرون طريقة لتحويل البلاستيك إلى وقود للطائرات

خبراء يبتكرون طريقة لتحويل البلاستيك إلى وقود للطائرات

أعلن باحثون في جامعة ولاية ديلاوير الأمريكية عن ابتكارهم طريقة يتحوّل فيها البلاستيك الذي يصعب إعادة تدويره إلى وقود للطائرات النفاثة ومحركات الديزل. وقود للطائرات

وتشكل مادة البولي أوليفينات، وهي مادة بلاستيكية متعددة الاستخدامات، ما يقارب 70% من كافة المواد البلاستيكية في العالم اليوم، من بينها الأكياس البلاستيكية والمناديل المبللة وأكواب القهوة البلاستيكية وأواني الاستخدام لمرة واحدة، إلا أنّه يصعب إعادة تدويرها.

بلاستيك

وابتكر الباحثون طريقة تجمع بين مادتين موجودتين في المنتجات المنزلية الشائعة لتفتيت البلاستيك ساعتين فقط، بحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية.

وبعد تحلل البلاستيك إلى جزيئات كربون، تتم إضافة جزيئات الهيدروجين للمحافظة على استقرار جزيئات الكربون، حتى يكون من المقدور استخدامها كوقود للمحركات النفاثة والديزل.

ووفق الخبراء، تعدّ هذه العملية سريعة وخالية من انبعاثات الكربون وتستهلك طاقة أقلّ بنسبة 50 % تقريباً من التقنيات الأخرى، حيث تتطلب درجة حرارة 480 درجة فهرنهايت، وهي تعادل بشكل تقريبي درجة حرارة الخبز.

اقرأ: خدمة Video Pass قيد التجريب.. سوني تختبر الخدمة في بولندا

وتطبق الطريقة على مواد بلاستيكية متنوعة، حتى لو كانت مختلطة ببعض، مما يعني توفير الموارد المهدورة.

اقرأ المزيد: الكشف عن ثغرة أمنية في “فيسبوك” تهدّد 5 ملايين مستخدم

وقال معهد الدراسة ديون فلاشوس: ”إنّ التحويل الكيميائي هو النهج الأفضل في مكافحة نفايات البلاستيك المتراكمة، وهذه ليست مواد غريبة، لذا بمقدورنا أن نبدأ بسرعة في التفكير في طرائق استخدام التكنولوجيا”. وقود للطائرات

ليفانت – وكالات

أعلن باحثون في جامعة ولاية ديلاوير الأمريكية عن ابتكارهم طريقة يتحوّل فيها البلاستيك الذي يصعب إعادة تدويره إلى وقود للطائرات النفاثة ومحركات الديزل. وقود للطائرات

وتشكل مادة البولي أوليفينات، وهي مادة بلاستيكية متعددة الاستخدامات، ما يقارب 70% من كافة المواد البلاستيكية في العالم اليوم، من بينها الأكياس البلاستيكية والمناديل المبللة وأكواب القهوة البلاستيكية وأواني الاستخدام لمرة واحدة، إلا أنّه يصعب إعادة تدويرها.

بلاستيك

وابتكر الباحثون طريقة تجمع بين مادتين موجودتين في المنتجات المنزلية الشائعة لتفتيت البلاستيك ساعتين فقط، بحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية.

وبعد تحلل البلاستيك إلى جزيئات كربون، تتم إضافة جزيئات الهيدروجين للمحافظة على استقرار جزيئات الكربون، حتى يكون من المقدور استخدامها كوقود للمحركات النفاثة والديزل.

ووفق الخبراء، تعدّ هذه العملية سريعة وخالية من انبعاثات الكربون وتستهلك طاقة أقلّ بنسبة 50 % تقريباً من التقنيات الأخرى، حيث تتطلب درجة حرارة 480 درجة فهرنهايت، وهي تعادل بشكل تقريبي درجة حرارة الخبز.

اقرأ: خدمة Video Pass قيد التجريب.. سوني تختبر الخدمة في بولندا

وتطبق الطريقة على مواد بلاستيكية متنوعة، حتى لو كانت مختلطة ببعض، مما يعني توفير الموارد المهدورة.

اقرأ المزيد: الكشف عن ثغرة أمنية في “فيسبوك” تهدّد 5 ملايين مستخدم

وقال معهد الدراسة ديون فلاشوس: ”إنّ التحويل الكيميائي هو النهج الأفضل في مكافحة نفايات البلاستيك المتراكمة، وهذه ليست مواد غريبة، لذا بمقدورنا أن نبدأ بسرعة في التفكير في طرائق استخدام التكنولوجيا”. وقود للطائرات

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit