جنوب إفريقيا… صياد غير شرعي يقضي دهساً تحت أقدام قطيع من الفيلة

قالت شبكة “سي إن إن” أنّ رجلاً يقوم بأعمال صيد غير مشروعة، لقي حتفه تحت أقدام قطيع من الفيلة في منتزه كروغر الوطني بجنوب أفريقيا. جنوب إفريقيا

ووقعت الحادثة يوم السبت الماضي، كما نقلت عن بيان صادر عن هيئة “الحدائق الوطنية فى جنوب أفريقيا” أن ذلك الصياد كان برفقة شخصين آخرين، قبل أن يتم اكتشاف أمرهم من قبل عناصر أمن المنتزه الذي سارعوا إلى مطاردتهم.

غير أنّ الرجال مرّوا خلال فرارهم، في منطقة لقطعان من الأفيال التي هاجت عند رؤيتهم مما دفعها إلى مهاجمتهم، ودهس أحدهم حتى الموت تحت أقدامهم، فيما أصيب آخر في عينه وجرى اعتقاله بينما لا يزال البحث جارعن الشخص الثالث.

وفي السياق، حثّ المدير التنفيذي لمنتزه كروغر، غاريث كومان، أولئك الذين يعيشون في الجوار على المساعدة وتقديم أي معلومات، تساعد في القبض على ما يقومون أو يسعون لأعمل صيد غير مشروعة في المحمية الكبيرة، التي تصل مساحتها إلى نحو 19 ألف كيلومتراً مربعاً.

كما قال كومان في تصريحات صحفية، تعليقاً على مصرع ذلك الصياد: ” لقد ذهبت حياته سدى، وفقط من خلال الانضباط والعمل الجماعي والمثابرة سنتمكن من المساعدة في وقف موجة الصيد الجائر التي تستهدف قطعان الفيلة ووحيد القرن “.

اقرأ المزيد: البيت الأبيض..بيان رسمي دفاعاً عن الكلب “يجور”

إلى ذلك، قال كولمان ، في بيان “نأمل أن تبعث هذه الاعتقالات برسالة قوية إلى بأننا مصممون جداً على إيقافهم أعمالهم لضمان بقاء وحيد القرن”، مضيفاً: “لدينا استراتيجيات لضمان فوزنا في هذه الحملة، ونجاح حملات الاعتقالات ترفع من الروح المعنوية لعناصرنا”.

يشار إلى أنّ أن منتزه كروغر هو واحدة من وجهات رحلات السفاري الرئيسية في جنوب أفريقيا، هو أحد أكبر محميات الصيد في القارة، ويمتاز بوفرة الفيلة والأسود ووحيد القرن والفهود والجاموس.

ليفانت- وكالات