بينها السمك والخضار الورقية.. أغذية مهمة للأطفال

ما أسباب فرط النشاط عند الأطفال

يشير الباحثون إلى أن السنوات الثلاث الأولى من حياة الطفل ضرورية لنمو الدماغ، مرجحين أن الفشل في تحسين نمو الدماغ خلال هذه الفترة، يمكن أن يؤدي إلى عواقب طويلة الأجل على تعليمهم وإمكاناتهم الوظيفية والصحة العقلية للبالغين.

كما تعد التغذية إحدى طرق تحسين نمو الدماغ المبكر، حيث يقول الباحثون إن العوامل الأخرى تتمثل في الدعم الاجتماعي والتعلق وتقليل الإجهاد والالتهابات السامة. ويمكن أن تؤثر الأنظمة الغذائية للأطفال أيضاً على الدماغ في سياق السلوك والتركيز.

ام وطفلة

 

وتعتبر الأسماك الزيتية مصدراً ممتازاً لأحماض أوميغا-3 الدهنية ،الضرورية لوظيفة الدماغ وتطوره. وبحسب أكاديمية علم التغذية، يحتاج الأطفال إلى أحماض أوميغا-3 الدهنية لوظيفة الدماغ وتطوره. كما أن أحماض أوميغا-3 الدهنية تساعد في تحسين الحالات النفسية والسلوكية.

كذلك، تعتبر الخضراوات الورقية مصدراً جيداً لحمض الفوليك. على سبيل المثال، يحتوي 100 غرام من السبانخ النيئة على ما يقرب من نصف الكمية اليومية من حمض الفوليك التي يحتاجها الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4-8 سنوات.

اقرأ المزيد: الغذاء القاتل.. وفيات ناجمة عن تناول سمك سام في الساحل السوري

إلى ذلك، تحتوي الفاصوليا والعدس على الزنك، وهو عنصر حيوي لنمو الدماغ والنمو الطبيعي في مرحلة الطفولة. إذ يمنح كوب عدس مطبوخ الأطفال حوالي 2.52 مغم من الزنك، أي ما يعادل نصف الاحتياجات اليومية للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4-8 سنوات.

يذكر أنّه يمكن أن يساعد تناول وجبات خفيفة كاملة أثناء الدراسة على موازنة نسبة السكر في الدم ودعم التركيز والتحصيل.

ليفانت- وكالات

يشير الباحثون إلى أن السنوات الثلاث الأولى من حياة الطفل ضرورية لنمو الدماغ، مرجحين أن الفشل في تحسين نمو الدماغ خلال هذه الفترة، يمكن أن يؤدي إلى عواقب طويلة الأجل على تعليمهم وإمكاناتهم الوظيفية والصحة العقلية للبالغين.

كما تعد التغذية إحدى طرق تحسين نمو الدماغ المبكر، حيث يقول الباحثون إن العوامل الأخرى تتمثل في الدعم الاجتماعي والتعلق وتقليل الإجهاد والالتهابات السامة. ويمكن أن تؤثر الأنظمة الغذائية للأطفال أيضاً على الدماغ في سياق السلوك والتركيز.

ام وطفلة

 

وتعتبر الأسماك الزيتية مصدراً ممتازاً لأحماض أوميغا-3 الدهنية ،الضرورية لوظيفة الدماغ وتطوره. وبحسب أكاديمية علم التغذية، يحتاج الأطفال إلى أحماض أوميغا-3 الدهنية لوظيفة الدماغ وتطوره. كما أن أحماض أوميغا-3 الدهنية تساعد في تحسين الحالات النفسية والسلوكية.

كذلك، تعتبر الخضراوات الورقية مصدراً جيداً لحمض الفوليك. على سبيل المثال، يحتوي 100 غرام من السبانخ النيئة على ما يقرب من نصف الكمية اليومية من حمض الفوليك التي يحتاجها الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4-8 سنوات.

اقرأ المزيد: الغذاء القاتل.. وفيات ناجمة عن تناول سمك سام في الساحل السوري

إلى ذلك، تحتوي الفاصوليا والعدس على الزنك، وهو عنصر حيوي لنمو الدماغ والنمو الطبيعي في مرحلة الطفولة. إذ يمنح كوب عدس مطبوخ الأطفال حوالي 2.52 مغم من الزنك، أي ما يعادل نصف الاحتياجات اليومية للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4-8 سنوات.

يذكر أنّه يمكن أن يساعد تناول وجبات خفيفة كاملة أثناء الدراسة على موازنة نسبة السكر في الدم ودعم التركيز والتحصيل.

ليفانت- وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit