بريطانيا تكشف عن عملية ضد داعش في سوريا

بريطانيا تكشف عن عملية ضد داعش في سوريا

كشفت الحكومة البريطانية، عن قيامها بعملية عسكرية ضد تنظيم “داعش” الإرهابي في سوريا والعراق، استمرت لمدة عشرة أيام.

قالت وزارة الدفاع البريطانية، اليوم الخميس، إنّها نفذت ضربات جوية شنتها طائراتها الحربية في سوريا والعراق، مؤخراً، في عملية منسّقة استمرّت 10 أيام، خلال الشهر الماضي.

تنظيم داعش

وجاء في بيان الوزارة، أنّه “ضمن إطار عملية منفصلة، في الرابع من نيسان، نجحت طائرة بدون طيار تابعة لسلاح الجو الملكي البريطاني، مسلحة بصواريخ هيلفاير في تنفيذ غارات بسوريا”.

وأضاف البيان: “إنّ الطائرة المسيّرة استهدفت مجموعة صغيرة من عناصر “داعش” في شمالي سوريا، على بعد حوالي 80 كم من مدينة الحسكة”.

اقرأ: ريف حلب.. مقتل 4 جنود أتراك وإصابة 7 في قصف للقوات الكردية

وأشارت وزارة الدفاع البريطانية إلى أنّ قواتها نفذت عدة ضربات جوية استهدفت تنظيم “داعش”، شمالي العراق، الشهر الماضي، في إطار عملية منسقة مع قوات برية عراقية استغرقت 10 أيام، ومن ضمنها الضربة في سوريا.

اقرأ: روسيا تلوّح بوقف تعاون دمشق مع “منظمة حظر الأسلحة الكيماوي”

وأكدت بريطانيا، أنّها ملتزمة بهزيمة داعش، وأنّ هذه العملية ستمنع الجماعة الإرهابية وأيدلوجيتها السامة من استعادة موطئ قدم لها في العراق وسوريا، وتقلّص قدرتها على تنسيق هجمات في أنحاء العالم”.

ليفانت – وكالات

كشفت الحكومة البريطانية، عن قيامها بعملية عسكرية ضد تنظيم “داعش” الإرهابي في سوريا والعراق، استمرت لمدة عشرة أيام.

قالت وزارة الدفاع البريطانية، اليوم الخميس، إنّها نفذت ضربات جوية شنتها طائراتها الحربية في سوريا والعراق، مؤخراً، في عملية منسّقة استمرّت 10 أيام، خلال الشهر الماضي.

تنظيم داعش

وجاء في بيان الوزارة، أنّه “ضمن إطار عملية منفصلة، في الرابع من نيسان، نجحت طائرة بدون طيار تابعة لسلاح الجو الملكي البريطاني، مسلحة بصواريخ هيلفاير في تنفيذ غارات بسوريا”.

وأضاف البيان: “إنّ الطائرة المسيّرة استهدفت مجموعة صغيرة من عناصر “داعش” في شمالي سوريا، على بعد حوالي 80 كم من مدينة الحسكة”.

اقرأ: ريف حلب.. مقتل 4 جنود أتراك وإصابة 7 في قصف للقوات الكردية

وأشارت وزارة الدفاع البريطانية إلى أنّ قواتها نفذت عدة ضربات جوية استهدفت تنظيم “داعش”، شمالي العراق، الشهر الماضي، في إطار عملية منسقة مع قوات برية عراقية استغرقت 10 أيام، ومن ضمنها الضربة في سوريا.

اقرأ: روسيا تلوّح بوقف تعاون دمشق مع “منظمة حظر الأسلحة الكيماوي”

وأكدت بريطانيا، أنّها ملتزمة بهزيمة داعش، وأنّ هذه العملية ستمنع الجماعة الإرهابية وأيدلوجيتها السامة من استعادة موطئ قدم لها في العراق وسوريا، وتقلّص قدرتها على تنسيق هجمات في أنحاء العالم”.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit