النظام يحجز احتياطياً على أموال مؤسس ميليشيا “صقور الصحراء”

حجزت الوزارة المالية التابعة للنظام السوري احتياطياً على أموال رجل الأعمال “أيمن الجابر”، والذي يعتبر من مؤسسي ميليشيا “صقور الصحراء”، التي يقودها شقيقه “محمد الجابر”.

نقلت مصادر محلية، القرار الصادر عن وزارة المالية، المتعلق بالحجز الاحتياطي على أموال “جابر” المنقولة وغير المنقولة والعائدة إلى عدد من المخالفين وأموال زوجاتهم إن وجدت.

وشمل قرار الحجز، كلاً من “الشركة العالمية لتوزيع المعادن” (ميتال) اللبنانية، وفائز شاهين، وأيمن الجابر، وذلك ضماناً لحقوق الخزينة العامة من الرسوم والغرامات المتوجبة بالقضية رقم 6/ 2020”، وفقاً للموقع الاقتصادي.

وتضمن القرار في القضية رقم 6، مخالفة عدم إتمام معاملة جمركية لبضاعة قيمتها نحو 704.35 ملايين ل.س، ورسومها المعرضة 89.3 مليون ليرة تقريباً، وغراماتها بحدها الأقصى 20,000 + 89,273,478 ل.س”.

وسبق أن أصدرت “مديرية الجمارك العامة”، في العام الماضي، قراراً بالحجز الاحتياطي على أموال رجال أعمال سوريين، بينهم رجل الأعمال رامي مخلوف، وأيمن الجابر، إضافة إلى أموال زوجاتهم إن وجدت، بسبب ما أسمته مخالفات جمركية والاستيراد تهريباً.

اقرأ أيضاً: الرقة.. استنكار للاتهامات بحقّ لواء الشمال الديمقراطي

ومن الجدير بالذكر، أنّ “جابر” يرأس مجلس الحديد والصلب في سوريا ولديه استثمارات في التعهدات والمقاولات، إضافة إلى مساهمته في شركة شام القابضة، وهو عضو في الاتحاد العربى للحديد والصلب، وله العديد من الاستثمارات الأخرى.

اقرأ المزيد: داعش يداهم مواقع للنظام السوري على مقربة من الميليشيات الإيرانية

ويعدّ رجل الأعمال السوري، أيمن الجابر، من مؤسسي ميليشيا “صقور الصحراء”، التي يقودها شقيقه محمد الجابر، كما أسس ميليشيا ”مغاوير البحر”، ومتزوج من ابنة كمال الأسد، ابن عم رئيس النظام، بشار الأسد.

ويعتبر لواء “صقور الصحراء” أحد فروع الميليشيات الموالية للنظام السوري، والتي تساند الجيش السوري في حربه على المعارضة السورية.

ووفقًا لبعض المصادر، فإنّ “صقور الصحراء” تشكلت في محافظة حمص، وعملت ضمن المناطق الصحراوية المتاخمة للعراق والأردن، من أجل قطع طرق الإمداد لفصائل المعارضة السورية المسلحة، في مطلع عام 2013.

وبسبب نشاطه المالي ودعمه للميليشيات، أدرجته الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي، على قائمة العقوبات الاقتصادية، من حجز للأموال والأرصدة ومنع السفر.

ليفانت – مصادر محلية

حجزت الوزارة المالية التابعة للنظام السوري احتياطياً على أموال رجل الأعمال “أيمن الجابر”، والذي يعتبر من مؤسسي ميليشيا “صقور الصحراء”، التي يقودها شقيقه “محمد الجابر”.

نقلت مصادر محلية، القرار الصادر عن وزارة المالية، المتعلق بالحجز الاحتياطي على أموال “جابر” المنقولة وغير المنقولة والعائدة إلى عدد من المخالفين وأموال زوجاتهم إن وجدت.

وشمل قرار الحجز، كلاً من “الشركة العالمية لتوزيع المعادن” (ميتال) اللبنانية، وفائز شاهين، وأيمن الجابر، وذلك ضماناً لحقوق الخزينة العامة من الرسوم والغرامات المتوجبة بالقضية رقم 6/ 2020”، وفقاً للموقع الاقتصادي.

وتضمن القرار في القضية رقم 6، مخالفة عدم إتمام معاملة جمركية لبضاعة قيمتها نحو 704.35 ملايين ل.س، ورسومها المعرضة 89.3 مليون ليرة تقريباً، وغراماتها بحدها الأقصى 20,000 + 89,273,478 ل.س”.

وسبق أن أصدرت “مديرية الجمارك العامة”، في العام الماضي، قراراً بالحجز الاحتياطي على أموال رجال أعمال سوريين، بينهم رجل الأعمال رامي مخلوف، وأيمن الجابر، إضافة إلى أموال زوجاتهم إن وجدت، بسبب ما أسمته مخالفات جمركية والاستيراد تهريباً.

اقرأ أيضاً: الرقة.. استنكار للاتهامات بحقّ لواء الشمال الديمقراطي

ومن الجدير بالذكر، أنّ “جابر” يرأس مجلس الحديد والصلب في سوريا ولديه استثمارات في التعهدات والمقاولات، إضافة إلى مساهمته في شركة شام القابضة، وهو عضو في الاتحاد العربى للحديد والصلب، وله العديد من الاستثمارات الأخرى.

اقرأ المزيد: داعش يداهم مواقع للنظام السوري على مقربة من الميليشيات الإيرانية

ويعدّ رجل الأعمال السوري، أيمن الجابر، من مؤسسي ميليشيا “صقور الصحراء”، التي يقودها شقيقه محمد الجابر، كما أسس ميليشيا ”مغاوير البحر”، ومتزوج من ابنة كمال الأسد، ابن عم رئيس النظام، بشار الأسد.

ويعتبر لواء “صقور الصحراء” أحد فروع الميليشيات الموالية للنظام السوري، والتي تساند الجيش السوري في حربه على المعارضة السورية.

ووفقًا لبعض المصادر، فإنّ “صقور الصحراء” تشكلت في محافظة حمص، وعملت ضمن المناطق الصحراوية المتاخمة للعراق والأردن، من أجل قطع طرق الإمداد لفصائل المعارضة السورية المسلحة، في مطلع عام 2013.

وبسبب نشاطه المالي ودعمه للميليشيات، أدرجته الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي، على قائمة العقوبات الاقتصادية، من حجز للأموال والأرصدة ومنع السفر.

ليفانت – مصادر محلية

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit