الكرملين يتهرّب من احتمالات الحرب مع أوكرانيا

الجيش الروسي

زعم الناطق باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، أنّه لا أحد في الكرملين يتجه صوب الحرب ضد أوكرانيا، بل ولا أحد يتقبل مجرد طرح تلك الفكرة.

وخلال تصريحات لبرنامج “موسكو. الكرملين. بوتين” الأسبوعي الذي يبثه الصحفي، بافل زاروبين، على قناة “روسيا 1” التلفزيونية، ادّعى بيسكوف، أمس الأحد: “بالطبع لا ينوي أحد التوجه نحو حرب (مع أوكرانيا) ولا أحد يتقبل حتى مجرد فكرة إمكانية نشوب مثل هذه الحرب”، مشيراً إلى أنّه “لا يوجد هناك أيضاً من يتقبل فكرة إمكانية نشوب حرب أهلية في أوكرانيا”.

اقرأ أيضاً: أردوغان يُؤيد أوكرانيا في استعادة القرم.. من روسيا

ورغم ذلك فقد كرر بيسكوف اهتمام موسكو بأمن أهالي منطقة دونباس، الناطقين باللغة الروسية (وهم انفصاليون عن أوكرانيا تدعمهم موسكو)، في ظروف احتدام النزاع المسلح هناك، بالقول: “لم تكن روسيا أبداً طرفاً في هذا النزاع، لكن روسيا قالت دوماً إنها لن تبقى غير مكترثة بمصير الناطقين باللغة الروسية الذين يقطنون في جنوب شرق البلاد”.

روسيا واوكرانيا

وتعيش منطقة دونباس، في الأسابيع الأخيرة تصاعداً أمنياً ملحوظاً وسط تبادل السلطات الأوكرانية ومتزعمي ما تسميان بـ”جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك” الانفصاليتين المدعومتين من روسيا، اتهامات بخرق وقف إطلاق النار على خط التماس بين الطرفين.

وتتهم كييف وبعض الدول الغربية موسكو بحشد قوات ضخمة على حدود أوكرانيا، تحضيراً لشنّ “عدوان عسكري” ضد البلد المجاور.

ليفانت-وكالات