الشرطة الأمريكية تقتل فتاة من أصول أفريقية

مقتل فتاة مراهقة من أصول أفريقية على يد الشرطة الأمريكية

قتلت الشرطة الأمريكية، فتاة من أصول أفريقية، عمرها 16 عاماً، مساء الثلاثاء، بعد أن تلقّت بلاغاً عن وجود شخص يحمل سكيناً، وفقاً لما ذكره رئيس البلدية، وحسب أسرة الفتاة، ووسائل إعلام.

قالت وسائل إعلام، إنّ فتاة ذات بشرة داكنة قتلت في مدينة كولومبس، بولاية أوهايو الأمريكية، على يد الشرطة الأمريكية، بعد مواجهة حدثت، إثر تلقّي بلاغ عن وجود شخص يحمل سكيناً.

وأضاف المصدر، أنّ المحتجّين تَجمَّعوا بالقرب من منزل الفتاة الأمريكية من أصول أفريقية، والتي قتلت في جنوب شرق المدينة، وأطلقوا النار، وذلك قبل صدور الحكم بإدانة الشرطي المتهَم بقتل الأمريكي الأسود جورج فلويد العام الماضي.

وتوجّهت الشرطة، بناء على بلاغ عن قيام فتاة بمحاولة طعن، وأكد آندرو جينثر، رئيس بلدية كولومبس، حدوث إطلاق نار أفضى إلى الموت، وكتب على تويتر: “فقدت فتاة حياتها بشكل مأساوي”.

اقرأ: عيد ميلاد الملكة إليزابيث الـ95 يمر بلا احتفالات

وخلال التحريات، تبين أنّ الفتاة تعرّضت للطعن بالسكين. ونقلت صحيفة “كولومبيا ديسباتش”، عن عمة الفتاة، تُدعى “هيزل براينت”، أنّ ابنة أخيها كانت تعيش في دار رعاية ودخلت في شجار مع أحد الأشخاص بالمكان.

وتابعت “براينت”: “إنّ الفتاة أسقطت سكيناً من يدها كانت تحمله، قبل أن يطلق شرطي النار عليها عدة مرات”.

اقرأ المزيد: أب يقتل طفله صعقاً بالكهرباء حتى الموت

وسبق أن وقعت جريمة مماثلة، حيث قتل، خلال الأيام االماضية، في مدينة شيكاغو الأمريكية، مراهق من أصول لاتينية، يدعى (آدم توليدو)، علي يد شرطي كان يطارده.

ليفانت – وكالات