إدارة بايدن تُقرّر استكمال صفقة الأسلحة لـ الإمارات

اف 35

ذكرت وكالة “رويترز” نقلاً عن مسؤولين أمريكيين، بأنّ إدارة الرئيس جو بايدن أقرّت المضي قدماً بصفقة أسلحة دفاعيّة للإمارات تصل قيمتها إلى 23 مليار دولار.

وشدّد مسؤولون في وزارة الخارجية الأمريكية للوكالة، على أنّ “الولايات المتحدة ستواصل التشاور مع مسؤولين إماراتيين بشأن تفاصيل مبيعات الأسلحة والتزامات الإماراتيين بشأن استخدام هذه الأسلحة”، لافتين إلى أنّ “الولايات المتحدة ترجح تسليم الأسلحة للإمارات في 2025 أو بعد ذلك”.

اقرأ أيضاً: الإمارات في منطقة القرن الأفريقي.. دبلوماسية السلام والتنمية في أرض الذهب

وقد أبرمت الإمارات صفقة طائرات في آخر يوم بولاية الرئيس السابق، دونالد ترامب، بقيمة 23 مليار دولار وتتضمن طائرات “إف 35” وعددها 50 طائرة، و18 طائرة مسيرة وأسلحة أخرى، فيما قررت إدارة بايدن وقف مبيعات الأسلحة لحين مراجعتها من قبل الرئيس الجديد الذي تولى السلطة، في 20 يناير الماضي.

وكانت قد أبلغت الخارجية الأمريكية، الكونغرس، في نوفمبر الماضي، بأنّها أيدت بيع مقاتلات “إف 35” للإمارات، بجانب طائرات استطلاع مسيرة من نوع MQ-9B وأسلحة ومعدّات أخرى بقيمة إجمالية تصل إلى 23.37 مليار دولار.

الإمارات

وقد قال ولي عهد أبو ظبي، محمد بن زايد آل نهيان، في الواحد والعشرين من يناير الماضي، إنّ الإمارات تتطلع للعمل مع الإدارة الامريكية الجديدة لتعزيز العلاقات بين البلدين، ودعم الاستقرار والسلام في منطقة الشرق الأوسط.

وجاء ذلك في تغريدة لولي عهد أبو ظبي في “تويتر”، هنّأ فيها الرئيس الأمريكي الجديد، جو بايدن، بالرئاسة، وكتب فيها: “تمنياتنا للرئيس جو بايدن التوفيق في قيادة الولايات المتحدة الأمريكية الصديقة نحو مزيد من التقدم والرخاء.. ونتطلع للعمل مع الإدارة الجديدة لتعزيز العلاقات الاستراتيجية بين بلدينا، وتوسيع قاعدة المصالح المشتركة لمصلحة شعبينا، ودعم الاستقرار والسلام في منطقة الشرق الأوسط”.

ليفانت-وكالات

ذكرت وكالة “رويترز” نقلاً عن مسؤولين أمريكيين، بأنّ إدارة الرئيس جو بايدن أقرّت المضي قدماً بصفقة أسلحة دفاعيّة للإمارات تصل قيمتها إلى 23 مليار دولار.

وشدّد مسؤولون في وزارة الخارجية الأمريكية للوكالة، على أنّ “الولايات المتحدة ستواصل التشاور مع مسؤولين إماراتيين بشأن تفاصيل مبيعات الأسلحة والتزامات الإماراتيين بشأن استخدام هذه الأسلحة”، لافتين إلى أنّ “الولايات المتحدة ترجح تسليم الأسلحة للإمارات في 2025 أو بعد ذلك”.

اقرأ أيضاً: الإمارات في منطقة القرن الأفريقي.. دبلوماسية السلام والتنمية في أرض الذهب

وقد أبرمت الإمارات صفقة طائرات في آخر يوم بولاية الرئيس السابق، دونالد ترامب، بقيمة 23 مليار دولار وتتضمن طائرات “إف 35” وعددها 50 طائرة، و18 طائرة مسيرة وأسلحة أخرى، فيما قررت إدارة بايدن وقف مبيعات الأسلحة لحين مراجعتها من قبل الرئيس الجديد الذي تولى السلطة، في 20 يناير الماضي.

وكانت قد أبلغت الخارجية الأمريكية، الكونغرس، في نوفمبر الماضي، بأنّها أيدت بيع مقاتلات “إف 35” للإمارات، بجانب طائرات استطلاع مسيرة من نوع MQ-9B وأسلحة ومعدّات أخرى بقيمة إجمالية تصل إلى 23.37 مليار دولار.

الإمارات

وقد قال ولي عهد أبو ظبي، محمد بن زايد آل نهيان، في الواحد والعشرين من يناير الماضي، إنّ الإمارات تتطلع للعمل مع الإدارة الامريكية الجديدة لتعزيز العلاقات بين البلدين، ودعم الاستقرار والسلام في منطقة الشرق الأوسط.

وجاء ذلك في تغريدة لولي عهد أبو ظبي في “تويتر”، هنّأ فيها الرئيس الأمريكي الجديد، جو بايدن، بالرئاسة، وكتب فيها: “تمنياتنا للرئيس جو بايدن التوفيق في قيادة الولايات المتحدة الأمريكية الصديقة نحو مزيد من التقدم والرخاء.. ونتطلع للعمل مع الإدارة الجديدة لتعزيز العلاقات الاستراتيجية بين بلدينا، وتوسيع قاعدة المصالح المشتركة لمصلحة شعبينا، ودعم الاستقرار والسلام في منطقة الشرق الأوسط”.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit