قريباً.. تايوان قد تكون هدفاً لغزو صيني

حاملة طائرات صينية

ذكر الأدميرال المرشح لقيادة القوات العسكرية الأمريكية في منطقة المحيطين الهندي والهادئ، أنّ إمكانية محاولة بكين غزو تايوان قد تحدث في وقت أقرب مما يظنه غالبية الناس.

وصرّح الأدميرال، جون أكويلينو، رئيس الأسطول الأمريكي في المحيط الهادئ حالياً، بالتعليق خلال الإدلاء بشهادته أمام لجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ لجلسة تأكيده ليضحى رئيساً للقيادة الأمريكية في المحيطين الهندي والهادئ  (Indo-Pacom).

اقرأ أيضاً: واشنطن تعتبر الصين واحدة مع تايوان

وتعقيباً على استفسار من السناتور الجمهوري، توم كوتون، حول احتمالية أن تسعى الصين لغزو تايوان في أقل من ست سنوات، رد أكويلينو بالقول: “المدة تتراوح من اليوم إلى 2045.. هذا الأمر قد يحدث عاجلاً وليس آجلا”، كما طالب بإنشاء صندوق بمليارات الدولارات، يعرف باسم مبادرة الردع في منطقة المحيط الهادئ (PDI) “بصورة عاجلة “.

هذا وكانت قد ذكرت وزارة الدفاع التايوانية، في التاسع عشر من مارس الجاري، أنّ بكين “تعزّز من قدرتها لمهاجمة وحصار تايوان”، مشددةً على أنّ بكين تعمل على نشر صواريخ بعيدة المدى لمنع القوات الأجنبية من تقديم المساعدة في حالة الحرب.

الصين وتايوان

وضمن تقريرها الدفاعي الذي يعرض مرة كل أربع سنوات، واطلعت عليه “رويترز”، نبهت الوزارة من أنّ بكين تنشر تعزيزات حربية في “المنطقة الرمادية” لإخضاع الجزيرة التي تطالب الصين بأحقيتها فيها، سعياً منها لإنهاك تايوان بالمناورات والأنشطة المتكررة على مقربة من مجالها الجوي ومياهها.

وجاء في التقرير، أنّ “الصين تواصل تحديث جيشها ورفع قدراته”، وأشار التقرير إلى أنّه بمقدور بكين أن تغلق بشكل جزئي موانئ تايوان الرئيسية وممراتها البحرية وتقطع عنها سبل النقل البحري، فيما يهدف نشرها للصواريخ بعيدة المدى إلى منع القوات الأجنبية من تقديم الدعم لتايوان.

ليفانت-وكالات

ذكر الأدميرال المرشح لقيادة القوات العسكرية الأمريكية في منطقة المحيطين الهندي والهادئ، أنّ إمكانية محاولة بكين غزو تايوان قد تحدث في وقت أقرب مما يظنه غالبية الناس.

وصرّح الأدميرال، جون أكويلينو، رئيس الأسطول الأمريكي في المحيط الهادئ حالياً، بالتعليق خلال الإدلاء بشهادته أمام لجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ لجلسة تأكيده ليضحى رئيساً للقيادة الأمريكية في المحيطين الهندي والهادئ  (Indo-Pacom).

اقرأ أيضاً: واشنطن تعتبر الصين واحدة مع تايوان

وتعقيباً على استفسار من السناتور الجمهوري، توم كوتون، حول احتمالية أن تسعى الصين لغزو تايوان في أقل من ست سنوات، رد أكويلينو بالقول: “المدة تتراوح من اليوم إلى 2045.. هذا الأمر قد يحدث عاجلاً وليس آجلا”، كما طالب بإنشاء صندوق بمليارات الدولارات، يعرف باسم مبادرة الردع في منطقة المحيط الهادئ (PDI) “بصورة عاجلة “.

هذا وكانت قد ذكرت وزارة الدفاع التايوانية، في التاسع عشر من مارس الجاري، أنّ بكين “تعزّز من قدرتها لمهاجمة وحصار تايوان”، مشددةً على أنّ بكين تعمل على نشر صواريخ بعيدة المدى لمنع القوات الأجنبية من تقديم المساعدة في حالة الحرب.

الصين وتايوان

وضمن تقريرها الدفاعي الذي يعرض مرة كل أربع سنوات، واطلعت عليه “رويترز”، نبهت الوزارة من أنّ بكين تنشر تعزيزات حربية في “المنطقة الرمادية” لإخضاع الجزيرة التي تطالب الصين بأحقيتها فيها، سعياً منها لإنهاك تايوان بالمناورات والأنشطة المتكررة على مقربة من مجالها الجوي ومياهها.

وجاء في التقرير، أنّ “الصين تواصل تحديث جيشها ورفع قدراته”، وأشار التقرير إلى أنّه بمقدور بكين أن تغلق بشكل جزئي موانئ تايوان الرئيسية وممراتها البحرية وتقطع عنها سبل النقل البحري، فيما يهدف نشرها للصواريخ بعيدة المدى إلى منع القوات الأجنبية من تقديم الدعم لتايوان.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit