في أقل من أسبوع.. إيلون ماسك يخسر 27 مليار دولار

إيلون ماسك

كشف الرئيس التنفيذي لشركة تسلا للسيارات الكهربائية، عن حجم الخسائر المالية، حيث بلغت 27 مليار دولار خلال أسبوع.

وعلى الرغم من تلك الخسائر، إلا أنّ “إيلون ماسك” ما يزال يحتلّ المركز الثاني في قائمة أغنياء العالم بنحو 156.9 مليار دولار.

وبدأت خسائر إيلون ماسك، منذ الاثنين الماضي، مع تراجع أسهم شركة صناعة السيارات في عمليات بيع أسهم التكنولوجيا. ومنذ عام 2020، ارتفعت أسهم شركة تيسلا بنسبة 743%، مما عزّز قيمة حصته وفتح خيارات بمليارات الدولارات، من خلال حزمة تعويضات “moonshot” التاريخية الخاصة به.

شركة TESLA تقدم الجيل الجديد من نظام المكابح الذاتي في السيارات ذاتية القيادة

ومع بداية العام الجديد 2021، تسارعت مكاسبه. وفي كانون الثاني الماضي، أطاح ببيزوس باعتباره أغنى شخص في العالم. ووصلت ثروة “ماسك” ذروتها في وقت لاحق من ذلك الشهر عند 210 مليارات دولار، بناءً لمؤشر بلومبرغ، وهو تصنيف لأغنى 500 شخص في العالم.

وأصبح “ماسك” متأخراً بنحو 20 مليار دولار عن جيف بيزوس، الذي تصدّر، الأسبوع الماضي، كأغنى شخص في العالم. ويؤكد تعثّر ماسك، في الوقت نفسه، على سرعة صعوده التي يصعب فهمها.

وأدّى عهد الرئيس الأمريكي “جو بايدن” إلى تعزيز صعود شركة “تسلا”، ولكن بالنسبة للبعض، كان تقييمها المتضخم رمزاً للفقاعة غير المستدامة في التكنولوجيا.

اقرأ: شركة سامسونغ تحطّم الأرقام القياسية بسرعات 5G

فيما كشفت Tesla، الشهر الماضي، أنّها أضافت 1.5 مليار دولار من العملة المشفرة “البيتكوين” إلى ميزانيتها العمومية.

اقرأ: تويتر تختبر ميزة “التراجع عن الإرسال”

وحصل “ماسك” على 15 مليار دولار، بعد أسبوعين من كتابته على تويتر أنّ أسعار البيتكوين والعملات المشفرة الأخرى “تبدو مرتفعة بالفعل”.

ليفانت – وكالات

كشف الرئيس التنفيذي لشركة تسلا للسيارات الكهربائية، عن حجم الخسائر المالية، حيث بلغت 27 مليار دولار خلال أسبوع.

وعلى الرغم من تلك الخسائر، إلا أنّ “إيلون ماسك” ما يزال يحتلّ المركز الثاني في قائمة أغنياء العالم بنحو 156.9 مليار دولار.

وبدأت خسائر إيلون ماسك، منذ الاثنين الماضي، مع تراجع أسهم شركة صناعة السيارات في عمليات بيع أسهم التكنولوجيا. ومنذ عام 2020، ارتفعت أسهم شركة تيسلا بنسبة 743%، مما عزّز قيمة حصته وفتح خيارات بمليارات الدولارات، من خلال حزمة تعويضات “moonshot” التاريخية الخاصة به.

شركة TESLA تقدم الجيل الجديد من نظام المكابح الذاتي في السيارات ذاتية القيادة

ومع بداية العام الجديد 2021، تسارعت مكاسبه. وفي كانون الثاني الماضي، أطاح ببيزوس باعتباره أغنى شخص في العالم. ووصلت ثروة “ماسك” ذروتها في وقت لاحق من ذلك الشهر عند 210 مليارات دولار، بناءً لمؤشر بلومبرغ، وهو تصنيف لأغنى 500 شخص في العالم.

وأصبح “ماسك” متأخراً بنحو 20 مليار دولار عن جيف بيزوس، الذي تصدّر، الأسبوع الماضي، كأغنى شخص في العالم. ويؤكد تعثّر ماسك، في الوقت نفسه، على سرعة صعوده التي يصعب فهمها.

وأدّى عهد الرئيس الأمريكي “جو بايدن” إلى تعزيز صعود شركة “تسلا”، ولكن بالنسبة للبعض، كان تقييمها المتضخم رمزاً للفقاعة غير المستدامة في التكنولوجيا.

اقرأ: شركة سامسونغ تحطّم الأرقام القياسية بسرعات 5G

فيما كشفت Tesla، الشهر الماضي، أنّها أضافت 1.5 مليار دولار من العملة المشفرة “البيتكوين” إلى ميزانيتها العمومية.

اقرأ: تويتر تختبر ميزة “التراجع عن الإرسال”

وحصل “ماسك” على 15 مليار دولار، بعد أسبوعين من كتابته على تويتر أنّ أسعار البيتكوين والعملات المشفرة الأخرى “تبدو مرتفعة بالفعل”.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit