“زارا” حفيدة ملكة بريطانيا تلد في الحمام

"زارا" حفيدة ملكة بريطانيا تلد في الحمام

أنجبت الأميرة “زارا تيندال”، ابنة الأميرة آن، حفيدة الملكة إليزابيث، طفلها في حمام المنزل، لعدم تمكّنها من الذهاب إلى المستشفى.

أفادت شبكة “سي إن إن”، أنّ ملكة بريطانيا، إليزابيث الثانية، رزقت بحفيدها الثالث، في حين لم تتمكن الأميرة زارا تيندال من الوصول للمستشفى، بل وضعت مولودها في الحمام.

وأنجبت الطفل الصغير بحمام المنزل، ووضعته على الأرض في غلوسيسترشاير، جنوب غرب إنكلترا، في حوالي الساعة السادسة مساء، يوم الأحد الماضي.

وأعلن مايك تيندال، زوج زارا، القائد السابق لفريق الرغبي الإنجليزي، عن ولادة طفله خلال حلقة من البودكاست الخاص به، الذي نشر أمس الأربعاء.

زارا وزوجها مايك تيندال

ولدى الأميرة “زارا تيندال” ابنتان، وكانت حاملاً في طفلها الثالث، وهو ذكر، وبحسب ما قاله زوجها، مايك تيندال، فلم يكن هناك وقت للذهاب للمستشفى، بل فاجأها المخاض في الحمام، وولد الطفل بسرعة كبيرة وبشكل مفاجئ.

اقرأ: في الذكرى الثانية لإنهاء داعش.. الجامعة العربية: الحلّ بتسوية النزاعات

وحول تفاصيل عملية الولادة، قال مايك، إنّه أجرى اتصالات بالقابلة، في نفس الوقت الذي كان يبحث فيه عن سجادة لزوجته حتى تستلقي عليها في أرض الحمام، بعد أن خرجت من صالة الألعاب الرياضية الخاصة بهما.

اقرأ المزيد: محكمة ألمانية ترفض منح اللجوء للمتخلّفين عن التجنيد الإلزامي في سوريا

وتابع “الأمير”، أنّ زوجته زارا كانت محاربة وتحمّلت الولادة بهذا الشكل المفاجئ دون الذهاب للمستشفى.

وأطلق على المولود اسم “لوكاس فيليب تيندال”، نسبة إلى جده الأمير فيليب، وكان يزن 8 أرطال و4 أونصات عند الولادة.

ليفانت – سي إن إن