ختام منافسات الأسكيت في بطولة كأس العالم بالهند.. ميدالية فضية ورقم جديد قدره 507 على مستوى الفرق

ميدلية فضية للفرق العربية في بطولة العالم للرماية بالهند

حقق رياضو الأدعـم على مستوى الفرق، الميدالية الفضية، ضمن منافسات بطولة كأس العالم، والمقامة حالياً في العاصمة الهندية نيودلهي، بالإضافة إلى تحقيق رقم جديد قدره 507 على مستوى الفرق.

وضمن الموسم الرياضي الحالي، جاءت الفضية عن طريق الرماة “ناصر العطية”، و”علي الإسحاق” و”راشد الصالح”، وشهدت المسابقة جولة قوية ضمت أفضل ستة مشاركين في المسابقة من بين أكثر من 20 متنافساً، حيث حلّ مواطنه “راشد صالح العذبة” خامساً.

ومن المقرّر أن يكون غداً الثلاثاء موعد إقامة مسابقة الأسكيت مختلط، والتي يمثل الأدعم فيها راشد صالح ، وريم الشرشني.

وفي الحديث لجريدة “ليفانت”، قال “علي الإسحاق”، أحد المشاركين في البطولة، “إنّ جميع المتسابقين الذين خاضوا مسابقة الأسكيت، والتي استمرّت على مدى يومين، كانوا جميعهم يعملون من أجل كسب واحدة من الميداليات، وظهرت بمستوى يشهد له الجميع خلال اليوم الأول والثاني، مشيراً إلى جمع 122 طبق من أصل مئة وخمسة وعشرين.

‏من جهته، أكد “راشد صالح” بأنّ منافسات بطولة كأس العالم في الهند كانت آخر المحطات المؤهلة إلى أولمبياد طوكيو.

ميدلية فضية للفرق العربية في بطولة العالم للرماية بالهند

وأضاف “صالح”: “قدمت ما يمكن تقديمه من أجل الوصول إلى المستوى المطلوب ولكن لم يحالفني الحظ لأكون ضمن الرياضيين المتوجين في المراكز الثلاثة مع أخي ناصر العطية”، مشيرأُ إلى أنّ فرص النجاح لا تتوقف عند هذه البطولة.

ويأمل “صالح” ‏أن تكون هذه المنافسات فرصة لكسب المزيد من الثقة والقدرة التي تمكنه من الوصول إلى أفضل المستويات، مؤكداً “كنت ضمن أفضل ستة مشاركين في البطولة، والتي استمرت على مدى يومين، ولكن خروجي بالترتيب الخامس نتيجة ضغوطات كانت في أجواء البطولة، إن شاء الله نتجاوز هذه الضغوطات في المنافسات والمسابقات القادمة”.

اقرأ: ناصر العطية يحقق ميدالية برونزيّة في منافسات كأس العالم للرماية في الهند

وفي المقابل، أكدت “نوال السليطي”، عضو لجنة المنتخبات الوطنية، أنّ “وجود الأدعـم في مثل هذه الأحداث له دور كبير، خاصة وأنّ رياضيينا ينافسون نجوم العالم في اللعبة، نأمل أن يكون للبندقية والمسدس دور مثل ما كان لرياضيي الخرطوش تميز خلال تواجدهم على منصات التتويج، نمتلك من القدرات الرياضية الطامحة لتمثيل اللعبة بالصورة الصحيحة، حيث نعمل على إعداد فرق لفئة الشباب والشابات من أجل مواصلة ما يحققه أبطالنا الحاليين”.

من ناحية أخرى، يواصل الأولمبي “محمد الرميحي” تدريباته استعداداً للمسابقة، التي تبدأ في الخامس والعشرون من الشهر الحالي.

اقرأ المزيد: هاشتاغ “أنقذوا سعد محمد” يتصدّر محركات البحث في مصر

‏يشار إلى أنّ النتائج التي تحققت في منافسات بطولة كأس العالم لمسابقات الشوزن سكيت، والمستمرة حتى التاسع والعشرين من الشهر الحالي، جاءت بدعم وجهود كبيرة واضحة ‏من قبل الجهاز الفني والتدريب بالاتحاد القطري للرماية والقوس والسهم، بالإضافة إلى الدعم المتواصل من قبل اللجنة الأولمبية القطرية التي ساهمت في إعداد وتجهيز البعثات من أجل الوصول بها إلى أفضل المراكز بالاضافة إلى طموح وإصرار رياضيينا الدائم على الوصول إلى منصّات التتويج والحصول على المراكز الأولى.

ليفانت – وائل سمير العنزي