تحليل: إسطنبول من أكثر المدن تعاطياً للمخدرات

إسطنبول - الشرطة التركية

أفصح تحليل مياه الصرف الصحي، أنّ مدينة إسطنبول التركية تقع ضمن أكثر المدن في أوروبا تعاطياً للمخدرات، وأنّ المواد المخدرة تتدفق مع مياه الصرف الصحي. إسطنبول 

وجرى تحليل مياه الصرف الصحي بالاشتراك مع إدارة التهريب والاستخبارات والعمليات وجمع المعلومات التابعة لوزارة الداخلية، والذي شدّد على أنّ العديد من أنواع المخدرات، مثل الهيروين والحشيش، والأمفيتامين والكوكايين، جرى استخدامها بكميات كبيرة.

اقرأ أيضاً: عودة التوتر بين باريس وأنقرة.. وتركيا تتهم ماكرون بـ”العنصرية الاستعلائية”

وأفصح التحليل أنّ “تعاطي المخدرات كان مرتفعاً للغاية، خاصة في مناطق أفجيلار وإسنيورت وبيليك دوزو وبيوك شيكمجة في إسطنبول”.

واستنتج أنّ “إسطنبول تجاوزت العديد من المدن الأوروبية في تعاطي المخدرات، حيث تفوقت على مدن مثل هلسنكي وأوسلو وستوكهولم في تعاطي الكوكايين، وبرشلونة في تعاطي الهيروين”.

ويصل عدد مدمني المخدرات في تركيا إلى مليوني شخص، فيما مجموع الذين يتعاطون المخدرات 5 ملايين، وتبعاً لمعطيات رسمية، عاشت تركيا العام الماضي، أكثر من 158 ألف عملية أمنية لمكافحة المخدرات، أدت إلى اعتقال 229 ألفا و156 شخصاً.

وربما يفسر الواقع الاقتصادي المذري، بعض أسباب لجوء المدمنين إلى التعاطي، فخلال الأيام القليلة الماضية فقط، وتراجعت الليرة التركية ولامست 8.29 مقابل الدولار الأمريكي، وتسارعت وتيرة انخفاض العملة مرة أخرى، أمس الثلاثاء، بعد أن نشرت الجريدة الرسمية قرار أردوغان إقالة مراد جتينقايا نائب محافظ البنك المركزي المعين منتصف 2019.

تركيا

وسجلت الليرة 8.37 مقابل الدولار في الساعة 11:39 بتوقيت جرينتش، وكانت 8.2245 عند إغلاق أول أمس الاثنين، وفي وقت سابق، تراجعت العملة 2.68 بالمئة إلى 8.4510.

وفي الصدد، أفادت تقديرات دويتشه بنك بأنّ التدفقات الأجنبية التي نزحت من الأسهم التركية، الأسبوع الماضي، بلغت على الأرجح لنحو 750 مليون دولار إلى مليار دولار، مع خروج ما يتراوح بين 500 و700 مليون دولار من السندات المحلية للبلاد، وفقا لـ”رويترز”. إسطنبول 

ليفانت-وكالات