تحت مزاعم مختلفة.. فيسبوك تحذف 1.3 مليون حساب

فيسبوك

أعلنت شركة فيسبوك، اليوم الاثنين، أنّها أغلقت 1.3 مليون حساب مزيف، في الفترة من أكتوبر/ تشرين الأول، حتى ديسمبر/ كانون الأول.

قالت شركة فيسبوك، في بيان لها، إنّها وظفت أكثر من 35 ألف شخص من أجل التصدّي للمعلومات المضللة على منصّتها الاجتماعية.

وأضافت الشركة العملاقة، في تدوينة على الإنترنت، أنّها أزالت أكثر من 12 مليون منشور بشأن كوفيد-19، واللقاحات المضادة له، بعدما أوضح خبراء الصحة أنّها غير صحيحة.

فيسبوك

وكانت “فيسبوك” قد أعلنت، في وقت سابق، أنّها تعمل على محاربة مروّجي المعلومات المضللة والكاذبة بشأن لقاحات فيروس كورونا، وكما أنّها تتصدّى لعمليات الاحتيال التي تقوم عبر منصّتها من قبل ما يسمى بالمجرمين الإلكترونيين.

وقالت فيسبوك، يوم الأحد الماضي، إنّها ستبدأ بإجراءات الإبلاغ عن المنشورات المضللة المتعلقة باللقاحات ضد فيروس كورونا المستجد على منصّتها.

اقرأ أيضاً: فقط لمن يدفع.. “تويتر” تتجه إلى إضافة ميزة “التراجع عن التغريدة”

وشدّدت في بيانها، أنّها ستواصل تكثيف الجهود لمعالجة المعلومات الخاطئة والمضللة حول لقاحات فيروس كورونا المستجد من خلال إضافة علامات إلى منشورات على منصّات فيسبوك وإنستغرام التي تناقش اللقاحات.

يشار إلى أنّ فيسبوك، اعتمدت طريقة جديدة، بحيث أصبح من الصعب جداً تواصل المستخدم مع إدراة فيسبوك بشكل مباشر لإعادة تفعيل حسابه، بعد قيام الشركة بإغلاقه بشكل نهائي، تحت مزاعم انتهاك سياسة الخصوصية، أو عدم الامتثال لقوانين الشركة.

حتى إنّ فيسبوك ترسل رسالة إلى المستخدم الذي أغلق حسابه من أجل التحقق من صحة هويته، على أنّ طلبه قد يستغرق شهراً كاملاً نتيجة انخفاض عدد الموظفين، بسبب تفشي جائحة فيروس كورونا. 

اقرأ: “دونالد ترامب” بصدد إطلاق منصة تواصل اجتماعي جديدة

ومن الجدير بالذكر، أنّ عدد مستخدمي فيسبوك حول العالم بلغ 2.32 مليار شخص، مما يعنى أنّ أكثر من نصف سكان العالم على الإنترنت يستخدمون المنصّة الزرقاء.

ليفانت – وكالات