المخاوف حول العمال تدفع هولندا لتأجيل بعثة تجاريّة مع قطر

قطر - منشآت كأس العالم

أجّلت الحكومة الهولندية بعثة تجارية افتراضية لقطر هذا الشهر بسبب “مخاوف تتعلق بالأوضاع المعيشية للعمال المهاجرين”، الذين يساهمون في تشييد منشآت بطولة كأس العالم لكرة القدم.

وأشارت صحيفة “الغارديان” البريطانية، أنّ “حساباتها كشفت أن ما لا يقل عن 6500 من العمال المهاجرين الذين يعملون في تشييد الملاعبئئئئئن وغيرها من عناصر البنية التحتية لبطولة كأس العالم في قطر، توفوا على مدى الأعوام العشرة الماضية”.

اقرأ أيضاً: البحرين تُجدّد نواياها الحسنة.. بزيارة رسميّة لقطر

ولفت الناطق باسم وزارة الخارجية الهولندية، يروين فان دوملين، إلى ذلك بالقول: “فتح التقرير نقاشاً موسعاً في المجتمع الهولندي والبرلمان”، مضيفاً: “تحدثنا من قبل مع قطر حول الأوضاع السيئة لهؤلاء العمال، لكن هذه الأرقام أضفت بعدا جديدا للنقاش، نريد أن نسمع رد فعل قطر قبل أن نفكر في موعد جديد للبعثة”.

وكان مزمعاً أن تجري المهمة التجارية، التي كانت ستعقد على شكل مؤتمر عبر الإنترنت نتيجة قيود السفر بفعل جائحة كورونا، بين 22 مارس وأول أبريل، ونوه فان دوملين، إلى أنّ قطر لم تعلق حتى الآن على قرار الحكومة الهولندية.

قطر

وطالبت غالبية الأحزاب في البرلمان الهولندي، في الأسبوع الماضي، الحكومة والملك إلى عدم المساهمة في بطولة كأس العالم العام المقبلة، شجباً لـ”أسلوب معاملة العمال المهاجرين”.

بينما ذكرت منظمة العفو الدولية المعنية بحقوق الإنسان، مراراً بأنّ “معايير منظمي البطولة المتعلقة بمستوى معيشة العمال غير كافية لمنع الانتهاكات وتوفير الحلول في الوقت المناسب”، بجانب اتهام الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بعدم التعامل بجدية مع انتهاكات حقوق الإنسان المرتبطة بالبطولة.

ليفانت-وكالات